ثقافة وفنموضوعات رئيسية

افتتاح متحف للتراث الافريقي في داكار

دكار  – افتتح في السنغال متحف يضم أكبر مجموعة أعمال فنية أفريقية ضمن عدد من المتاحف الجديدة في افريقيا  يمكنها أن تكون مكانا لآلاف القطع الأثرية التي قد تسترد من متاحف أوروبية بعد نهبها خلال العهد الاستعماري.

و يحمل المتحف اسم ” حضارات السود”  افتتح رئيس السنغال ماكي سال في دكار ، وهو مقام  على مساحة 148 ألف قدم مربع يوم الخميس.  وهو عبارة عن  أربعة طوابق. ويجمع بين الشكل الدائري التقليدي لأكواخ القرية الأفريقية وبين ألواح الزجاج ذات الطابع العصري والألواح الخشبية على واجهة المبنى.

وفي الداخل يشاهد الزائرالجماجم العتيقة والأقنعة المنحوتة بدقة  التي تذكر بأن القارة الأفريقية  ”مهد الإنسانية“ . وتوجد به مجموعة من اللوحات الفنية بالأبيض والأسود للرسام فيليب دودارد من هايتي رحلة العبودية للأمريكتين قبل قرون.

وقال الرئيس السنغالي في خطاب ”الحفاظ على ثقافاتنا هو ما أنقذ الشعوب الأفريقية من محاولات تحويلهم إلى شعوب بلا روح ولا تاريخ… إذا كانت الثقافة تربط بين الشعوب فإنها أيضا تحفز التقدم“.

ويعتقد مهتمون أن نحو 90 بالمئة من التراث الثقافي الأفريقي موجود حاليا في أوروبا.
مورينيوز+ رويترز
الوسوم
العودة إلى الصفحة الرئيسية

اقرأ أيضا في هذا القسم

70 رأي على “افتتاح متحف للتراث الافريقي في داكار”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.