ثقافة وفن

محاسن الصُّدف / ناجي محمد الامام

من نشوة الرعشة الأولى على السعف
والزرعُ يرقص ولهانا مع القُطُف
كل الدواوين والأوراق مترعة
من يائها،بضرام الوجد، للألف
واللفظة البكرُتحكي، وهي مبدعة
أحجية الزمن المشغول بالشغف
لكن أرجوحة الشعر العتيق روتْ
عن عندليب شدا ، وهْنًا،على السدف
عن من تسلم فجراً من خمائلها
قطفا من الورد معصوما من التلف
هذا الذي كتبتْ يمنايَ مونقة
عن ليلة القمر الراسي على الشرف
بالشاطئ الآزرق الوسنان من دَعَة
في حضرة اللؤلؤ المكنون في الصَّدَف
أن المقادير تُزجي، وهي شاهدة
حينا من العُمر من محاسن الصُّدَف

الوسوم
العودة إلى الصفحة الرئيسية

اقرأ أيضا في هذا القسم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.