أخبار وتقاريرثقافة وفن

اللُّغز .. مرثاة لضحايا “الأمل”../ شعر الشيخ ولد بلعمش

علَى رَبوةٍ في الجنوبِ اعتَدلْ ** يُحاوِرُ صَاحِبَهُ .. فَارْتَجَلْ

إِليَّ بِلُغزٍ فَإنَّ النُّجومْ ** تُساعِدُنِي فِي اكْتشافِ الحِيَلْ

حنينٌ إلى زَمَن غَابِرٍ ** رَحلْنَا وَ لكنَّهُ مَا ارْتَحلْ !

”حَجَيْتَكْ مَجَيْتَكْ ” يَقولُ الْفَتَى ** عَلَى مَا أَتَيْتُكَ؟! ..قُلْ يَا بَطَلْ

أَتَيْتَ عَلَى فِرْسِنيْكَ .. أَجَلْ ** وَ مَادا مِنَ الضَّحِكِ الْمُفْتَعَلْ !

دَقائِقُ تَمْضِي .. وَ أسْئِلَةٌ ** جِدالٌ .. وَ شَرحٌ لِمَعْنَى الجُملْ

هُنَالِكَ أَطْرقَ صَاحِبُنَا ** وَ أبْحرَ فِي الهَمِّ حينَ سَألْ

فَما ذاكَ تَسْلكُهُ مُرْغَمًا ** فَإمَّا الوُصولُ .. وَ إِمّا الأَجلْ ؟!

وحاوَلَ صَاحبُهُ أنْ يُجيبْ ** أَيُوجِعُ سَائِلَهُ إنْ فَعلْ؟!

أَتُفصحُ لِي عنْ مَداهُ البعيدْ ** وَ عنْ صِفَةٍ فيهِ أوْ عنْ مَثَلْ ؟!

غُيومٌ ..وَ حَاصَرت المُزْدَهِي ** بِنصْرِ السُّؤالِ دُموعُ المُقلْ

تَذَكَّرَ أوْجُهَ منْ غَادَرُوهْ ** فَمَا رَجَعُوا بَعْدَهَا .. وَ انْفَعلْ

وَ طَافتْ بِه غَيْمَةٌ أمْطَرتْ ** سَوادَ اللَّيالِي وَ حُزْنَ زُحلْ

فَمَزّقَ ثَوْبَ الْهُدوءِ الْكَتومْ ** وَ صاحَ : عَنيتُ طَريقَ الأَمَلْ

الشيخ ولد بلعمش

الوسوم
العودة إلى الصفحة الرئيسية

اقرأ أيضا في هذا القسم

18 رأي على “اللُّغز .. مرثاة لضحايا “الأمل”../ شعر الشيخ ولد بلعمش”

  1. Howdy just wanted to give you a quick heads up.
    The text in your post seem to be running off the screen in Firefox.
    I’m not sure if this is a formatting issue or something to do with internet browser
    compatibility but I thought I’d post to let you know. The design look great though!
    Hope you get the issue resolved soon. Many thanks

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.