أخبار وتقاريرموضوعات رئيسية

تنسيقية الحركات الأزوادية تخلي قاعدة كيدال في إطار تنفيذ اتفاق

نواكشوط- “مورينيوز” – قالت تنسيقية الحركات الأزوادية  إنها تخذت جملة من الإجراءات من بينها  إخلاء بعض المباني التي كانت تحتلها في كيدال.

وقالت التنسيقية في بيان أرسل إلى “مورينيوز” إنها أخلت اعتبارا من 2 يونيو الجاري قاعدة كيدال لتستخدمها الوحدات الأمنية المشتركة  بين الأزواديين والجيش المالي، وهي المنصوص في وثيقة إتفاق  الجزائر على أن مهمتها تأمين إقليم أزواد  خلال الفترة التي يستغرقها تنفيذ بنوده.  وأخلت التنسيقية أيضا  حسب البيان  مباني الجمعية الجهوية في المدينة من أجل أن تستخدمها السلطات الانتقالية مكاتب لها. ودعا البيان السلطات الانتقالية إلى الاسراع في مباشرة عملها في المقر مؤكدة استعدادها للتعاون. كما دعا البيان الحكومة المالية والشركاء الفنيين ولاقتصاديين إلى مواكبة العملية من أجل أن تتمكن السلطات الانتقالية من أداء عملها على الوجه المطلوب.

ومؤخرا تعرضت التنسيقية لانتقادات من طرف الوساطة الجزائرية التي دانت ما وصفته برفض التنسيقية التعاون وتسليمهذه المقرات. وتنفذ الحكومة المالية والحركات الأزوادية اتفاق سلام أشرفت عليه الجزائر. وبدأ التنفيذ بتعيين سلطات انتقالية عبارة عن مجالس في الأقاليم الأزوادية الخمس. ويعرف الاتفاق كثيرا من التعثر. ويتهم الأزواديون خارج بياناتهم الرسمية السلطات المالية بالعمل على إفشال تنفيذ الاتفاق بالطريقة المتفق عليها.

الوسوم
العودة إلى الصفحة الرئيسية

اقرأ أيضا في هذا القسم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.