آراءموضوعات رئيسية

كــرة!../ محمد محفوظ أحمد

رغم تجذر الخلاف السياسي و”عراقة” النزاع، ووجود مغذياته المعقدة (الصحراء) بين الشقيقتين الجارتين الجزائر والمغرب، فقد أعلنت الجزائر دعم ترشح المملكة المغربية لاستضافة كأس العالم لكرة القدم 2026م.
إنه موقف نبيل يليق بمكانة وشهامة الجزائر، وتستحقه المملكة الطموحة… ويخدم البلدين والمنطقة المغاربية والإفريقية عموما.
ولولا مخافة مخالفة سياسات بعض الأعراب، لقلت إنه يخدم الأمة العربية؛ ولكن رأينا دولا عربية شقيقة متجاورة ومتناسبة في المشرق جن جنون بعضها حين نالت إحداها شرف استضافة نفس البطولة الرياضية العالمية(2022م)؛ فما فرحت شقيقاتها بذلك وإنما عبأت كل طاقاتها المالية الهائلة ونفوذها الواسع لمنع أختها من تلك الاستضافة ثم السعي إلى إفشالها بكل الوسائل والاثمان، سرا في البداية وعلنا اليوم!
وبما أن الشقيقات المعارضات لاستضافة جارتهن لكأس العالم، لم تكن أي منهن قد ترشحت لهذه الرتبة أو فكرت في ذلك، فلم يكن من سبيل لتفسير سلوكهن بغير ضغائن الغيرة وأحقاد الحسد، مع أنهن وشعوبهن يتوقع ـ في الظروف العادية ـ أن تستفيد من تلك الاستضافة في مجالات عديدة، مادية ومعنوية!!

الوسوم
العودة إلى الصفحة الرئيسية

اقرأ أيضا في هذا القسم

9 آراء على “كــرة!../ محمد محفوظ أحمد”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.