تحقيقات ومقابلات

سكري الحمل يرفع احتمالات الاصابة بمتاعب في القلب بعد أعوام

مورينيوز- قالت مراجعة بحثية إن الإصابة بالسكري أثناء الحمل ترفع احتمالات التعرض لمتاعب في القلب خلال عشرة أعوام بعد الولادة.

وكانت أبحاث  سابقة تقول إن الاحتمال مرتبط بتطور الحالة إلى النوع الثاني من السكري الذي يستمر بعد الولادة. وجاءت النتيجة بعد بحث بيانات من تسع دراسات شملت نحو 5.4 مليون أم.

وأظهرت المراجعة  تعرض نحو ثمانية آلاف امرأة لديهن تاريخ من الإصابة بسكري الحمل  لمشكلات في القلب شملت أزمات وسكتات قلبية إلى جانب أكثر من 93 ألف امرأة لم يعانين من سكري الحمل.

ونقلت رويترز عن الدكتور رافي رتناكاران من جامعة تورنتو الذي رأس فريق البحث القول: ”تظهر هذه الدراسة أن النساء المصابات بسكري الحمل تصل فرص إصابتهن بمتاعب في القلب إلى مثلي غيرهن من النساء“.

وأضاف: ”لا تعتمد زيادة احتمالات الإصابة على (النوع الثاني من السكري). الفرق في نسبة الخطورة بين النساء المصابات بسكري الحمل وغيرهن يظهر خلال عشر سنوات من الولادة“.

و فحص الباحثون أيضا المصابات فقط بالنوع الثاني من السكري بعد الحمل فاكتشفوا أن سكري الحمل ذا صلة بارتفاع احتمالات الإصابة بمتاعب خطيرة في القلب بنسبة 56 بالمئة.

مورينيوز+ رويترز

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى