تحقيقات ومقابلاتموضوعات رئيسية

مزيج من الحزن والسعادة.. ردود الفعل على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

لندن (رويترز) – تخرج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي الساعة 2300 بتوقيت جرينتش يوم الجمعة، منهية عضويتها التي استمرت 47 عاما في أكبر تكتل تجاري في العالم.

تباينت ردود فعل الزعماء في بريطانيا والعالم فكانت مزيجا من الفرح والتصميم والحزن والتسليم بالأمر الواقع.

* رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون

قال جونسون في بيان ”مهمتنا كحكومة، أي وظيفتي، هي توحيد هذا البلد والمضي قدما“.

”والشيء الأهم الذي ينبغي أن نقوله الليلة هو أن هذه ليست النهاية بل هي البداية. هذه هي اللحظة التي يطلع فيها الفجر ويرفع الستار عن عمل جديد. إنها لحظة تجديد وتغيير وطني حقيقي“.

* زعيم حزب العمل البريطاني المعارض جيريمي كوربين

قال كوربين في بيان ”ستتغير مكانة بريطانيا في العالم. والسؤال هو ما هو المسار الذي نمضي فيه الآن“.

”يمكننا أن نبني بريطانيا عالمية حقيقية ومتنوعة ومنفتحة أو أن ننكفئ على شؤوننا الداخلية، ونبادل مبادئنا وحقوقنا ومعاييرنا بتأمين صفقات تجارية سريعة، متحيزة، وفي ظل بيئة عمل متراجعة مع دونالد ترامب وآخرين“.

* نايجل فاراج زعيم حزب بريكست البريطاني على تويتر

”يوم خروج سعيد من الاتحاد الأوروبي!! … أخيرا، يأتي اليوم الذي نتحرر فيه. انتصار هائل للناس ضد المؤسسة… الساعة 11 مساء تمثل نقطة اللاعودة. بمجرد مغادرتنا، لن نعود للاتحاد الأوروبي. حان وقت الاحتفال“.

* دونالد تاسك، رئيس المجلس الأوروبي السابق

”أصدقائي البريطانيين الأعزاء. لقد كنا، وسنظل دائما جماعة. ولن يغير من ذلك أي خروج من الاتحاد الأوروبي“.

* كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي، ميشيل بارنييه

قال بارنييه لتلفزيون هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) ”قلبي مع ملايين المواطنين البريطانيين الذين يشعرون بالحزن مثلما نشعر به نحن اليوم“.

* وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو

قال بومبيو لصحيفة ديلي تلجراف ”الشعب البريطاني أراد الخروج من طغيان بروكسل… لقد أرادوا أن يتمكنوا من اتخاذ قراراتهم بأنفسهم. هذا ما نريده للشعب البريطاني أيضا“.

* رئيسة الوزراء الاسكتلندية نيكولا ستيرجن

”الليلة، ستغادر المملكة المتحدة الاتحاد الأوروبي. ستكون هذه لحظة حزن عميق لكثيرين منا في جميع أنحاء المملكة المتحدة. وهنا في اسكتلندا، نظرا لأنه يحدث ضد إرادة الغالبية العظمى منا، فإن هذا الحزن سيمتزج بالغضب“.

”أريد أن أركز على شيء أكثر أهمية. إنه الأمل في مستقبل مختلف وأفضل لاسكتلندا… وبعد الليلة، فإن المستقبل مفتوح أمامنا فقط مع الاستقلال“.

* ديفيد كاميرون، رئيس الوزراء البريطاني الأسبق

قال كاميرون، الذي دعا إلى استفتاء عام 2016 واستقال بعد نتيجة التصويت المؤيدة لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، لقناة سكاي نيوز ”من الواضح أنه يوم كبير بالنسبة لبلادنا“.

”لقد قبلت على الدوام نتيجة الاستفتاء وكنت أعلم أن هذا اليوم سيأتي. نحن أحد أكبر الاقتصادات في العالم… يمكننا أن نجعل الخيار الذي نتخذه ناجحا وأنا متأكد من أن هذا ما سنفعله بالضبط“.

* توني بلير، رئيس الوزراء البريطاني الأسبق

”عارضت خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بكل كياني السياسي. ما زلت أشعر بالأسف العميق، سياسيا وعاطفيا… لكن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي يتم، وينبغي أن يكون موقفنا الآن هو السعي للحصول على أفضل ما فيه…“.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى