خطوط على الرمالموضوعات رئيسية

زمن الـ”كونگرس”../ الشيخ بكاي

دخلت في علاقة خاصة مع “كونگرس” في محاولة مني للسلو عن “مارلبورو”، بل إنني وباقتراح من أختي الراحلة ديمي بنت آبه كنت أسعى إلى أن أكره كل الشقراوات والسمراوات عبر استخدام هذه السجارة..

شكوت إلى ديمي إحساسي بأن “مارلبورو” تخونني سرا، وتدس لي السم، ومع ذلك أنا مسلوب الارادة ولا أستطيع تحمل بعدها..

قالت لي رحمها الله سأدلك على واحدة ستجعلك تكره الكل.. إنها “كونگرس”..

وفعلا كانت “كونگرس” شقية، نزقة، كريهة الرائحة، ولا إيجابية فيها سوى سعرها المنحط..

أصبت في البداية بما يشبه الربو، لكنني مع الزمن أخذت عليها إلى درجة أن خيل إلي أنها مثل كل الشقراوات والسمراوات اللائي عرفتهن، ومع ذلك لم أنس من تكون..

وفي 3 فبراير 2018 عرف سعر سجائر “كونگرس” ارتفاعا مذهلا ،فكتبت على صفحتي هذه التدوينة:

“هذا زمنك..زمن “امحادير البوجه…

-اطلوع درجة كونغرس”..

والآن أشعر بدرجة كبيرة من الرغبة في التدخين “آتري”..

وأشعر كذلك برغبة في أن أذَكِّرَ الشقراء :

“هذا زمنك..زمن “امحادير البوجه”…

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى