أخبار وتقاريرموضوعات رئيسية

أنباء عن حشود عسكرية على الحدود الموريتانية المالية بعد رصد تحركات مسلحين

نواكشوط – “مورينيوز”- ذكرت تقارير صحفية وسكان أن الجيش الموريتاني وضع في حال تأهب على الحدود الموريتانية المالية بعد رصد تحركات لمسلحين يعتقد أنهم تابعين لجماعة “نصرة الاسلام والمسلمين” التي يقودها الطارقي إياد آغ غالي في المناطق الحدودية.

وحسب التقارير التي لم تتأكد رسميا لوحظ تمركز مسلحين في مناطق الحدود  القريبة من مدينة باسكنو شرقي البلاد. وتسيطر الجماعات المسلحة على مناطق واسعة من إقليم أزواد، وتنفذ سلسلة من العمليات ضد القوات الفرنسية والدولية المتمركزة في الاقليم. ولا يعتقد متابعون للشؤون الأمنية في المنطقة أن موريتانيا تقع على أجندة الجهاديين هدفا قريبا لعملياتهم. كما لم تبد موريتانيا أي نية للصدام معهم منذ تم تفكيك خلايا جهادية محلية ووقف التنظيمات هجماتها ضد البلد منذالعام 2011.
 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى