عزيز بحث الأمن في الساحل مع وزير الخارجية الفرنسي الزائر

نواكشوط-“مورينيوز”- اجتمع الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز الجمعة بوزير الخارجية الفرنسي  جان إيف لودريان الذي يزور البلاد وبحث معه القضايا الأمنية في منطقة الساحل وقضايا التعاون الثنائي.

وقال لودريان في تصريح إنه بحث مع الرئيس عزيز “برنامج عمل مجموعة الخمس في الساحل وعلى وجه الخصوص نشر قوة مشتركة”.

وقررت خمس دول هي موريتانيا ومالي وبوركينافاسو والنيجر وتشاد نشر قوةمشتركة في الشمال المالي لمحاربة الجماعات المتطرفة. وقال الاتحاد الاوروبي إنه سيدعم هذه العملية بخمسينمليون يورو. وينتظر أن يجيز مجلس الامن هذه القوة. كما سيجتمع قادة المجموعة في باماكو الشهر المقبل لوضع اللمسات الأخيرة على برنامجها.

وحسب برنامج الزيارة يتوقع أن يوقع الوزير الفرنسي اتفاقية تمويل برنامج صحي ذو علاقة بالام والطفل.