أخبار وتقارير

المطر يخلق أزمة لدى مزارعي الضفة.. صغار المزارعين الأكثر تأثرا

روصو- “مورينيوز” من التجاني أحمد – تضرر بعض المحاصيل وحقول الارز على النهر بسبب لامطار  التي هطلت الليلة الماضية وسط مخاوف  لدى المزارعين من حدوث المزيد من الخسائر بتجدد الامطار.
ويعرف المزارعون ازمة حصاد  في هذه الفترة من كل عام بسبب قلة الحاصدات وكثرة الضغط على المتوفر منها.
وتبدو معاناة المزارعين الصغار أكبر
وهي في العادة تعاونيات وخريجو جامعات تم دمجهم في القطاع. ولا يملك هؤلاء حاصدات ، ويفضل ملاكها تأجيرها للمستثمرين الكبار في القطاع نظرا لاتساع المساحاتالموجودة لديهم والقدرة على دفع أموال أكثر.
ويقول المزارعون إنه من الآثار السلبية للأمطار على المنتوج
كونها تعيق عملية الحصاد. فالحاصدات لاتعمل في ارضية مبللة، كما ان وضعية كهذه تؤدي للمضاربات وارتفاع سعر حصد الهكتار بشكل جنون  حيث يصل احيانا  ما بين  50000الى 100000 مع تحمل المزارع مصاريف البنزين.
العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى