شراكة استراتيجية بين أولغولد وشريكها الموريتاني “وفاء ماينينغ”

نواكشوط- “مورينيوز”- أعلنت شركة “أولد غولد” العاملة في البحث عن الذهب في موريتانيا أنها وقعت اتفاق شراكة استرايجية مع شريكها التجاري الموريتاني “وفاء ماينينغ” ، وبموجب الافاق يدعم الشريك الموريتاني الشركة الكندية من أجل مواصلة مشاريعها الاستكشافية والتطويرية في موريتانيا.

وقالت “أولغولد” في بيان إن شركة  “وفاء ” شريك يوثق به لها منذ العام 2013 مشيرة إلى أن الاتفاق الجديد يمدها ليس فقط بالدعم على المدى الطويل، إنما أيضا يساعدها في الاسراع بشكل كبير في تنفيذ مشاريعها الاستكشافية.

وبموجب الاتفاق وافقت الشركة وفاء على الاكتتاب في أسهم  “أولغولد” المطروحة للاكتتاب. وسيكون لوفاء  في وقت لاحق الحق في ترشيح عضو لمجلس إدارة الشركة.

وتقول الشركة  الكندية إنها قطعت خطوات مهمة على طريق البدء في استغلال منجم “تيرجيت” الغني بالذهب في الشمال الموريتاني .

وأشادت بـ”تعاون الحكومة الموريتانية في سبيل تسريع إنجاز المشاريع.

وتغطي منطقة الرخصة الممنوحة لأولغولد 1000 كيلومتر مربع، وهي تقع بالقرب من منجم آخر للذهب تستغله شركة “كينروس”.

وكانت الشركة أعلنت في وقت سابق أنها اكتشفت كميات كبيرة من الذهب في منطقة “تيجيريت”.

وتعمل شركات غربية مختلفة في أنتاج الذهب والبحث عنه  في بالشمال الموريتاني  منها إضافة إلى “أولغولد” “كينروس” و”أورا أنيرجي”.

وترتفع في موريتانيا أصوات تنتقد ما تصفه بنهب ثروات البلد مقابل نسب مائوية ضئيلة .