أخبار وتقارير

خبير مالي لـ”مورينيوز”: ستحافظ الأوقية على قيمتها .. 100 ألف = 10 آلاف والخبزبـ 10 أوقيات

نواكشوط _”مورينيوز”- قال خبير مالي مستقل لـ”مورينيوز” إن ما أعلن عنه الرئيس الموريتاني من إعادة تحديد لقيمة العملة هو تماثل للعملة لا علاقة له بتخفيض قيمتها”، مشيرا إلى أنها صيغة فنية تلجأ إليها الدول في حال الضعف الكبير لعملاتها واستخدمت في فرنسا في وقت سابق، مرجحا أن يكون من بين الأهداف أيضا فرض رسوم على الأموال الخارجة عن النظام المصرفي.

وقال في  رد على أسئلة “مورينيوز”:سيتم استبدال العملة الموجودة في السوق  بأخرى لها نفس القيمة لكنها أصغر عشر مرات” و”مكذا سيجد من راتبه 30 ألف أوقية نفسه براتب  قدره  3000 أوقية ..وسيكون ثمن الخبز مثلا 10 أوقيات بدلا من 100″. أما  في ما يتعلق بسعر الصرف ف” سيتحول سعر  الدولار مثلا من 300 إلى 30 أوقية.. “.

وذكر الخبير بأن هذه “صيغة فنية تستخدمها الدول حينما تلاحظ ضعفا شديدا لعملتها.. مثلا استخدمت فرنسا هذه الصيغة حيث استبدلت الفرنك القديم بالفرنك الجديد ( 1 فرنك جديد=100 فرنك قديم)”

و وقال: “أعتقد أن الحكومة الموريتانية تلجأ إلى هذه الصيغة لأمرين الأول: ضعف العملة، والثاني إرغام الأموال الموجودة خارج النظام المصرفي على الدخول من أجل فرض رسوم عليها”.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى