أخبار وتقاريرموضوعات رئيسية

الصندوق الدولي للتنمية الزراعية ينظم منتدى في نواكشوط

نواكشوط- “مورينيوز”- ينظم  الصندوق الدولي للتنمية الزراعية، وحكومة الموريتانية منتدى يستمر أربعة أيام  في نواكشوط يجمع بين صانعي السياسات، والممارسين الإنمائيين، والمنتجين الريفيين، ومنظمات المزارعين لإيجاد سبل لتعزيز الأمن الغذائي، والحد من الفقر على المستويين القطري والإقليمي

وقال الصندوق في إيجاز  تلقت مورينيوز نسخة عنه إن المنتدى الإقليمي العاشر المعني بالتنفيذ الخاص بالمشروعات التي يدعمها الصندوق في أفريقيا الغربية والوسطى سينظم في الفترة 8-12 أبريلالجاري في العاصمة الموريتانية تحت شعار: “من أجل شراكة فعالة مع منظمات المزارعين والمنتجين الريفيين”.

ونسب الايجاز إلى Ides de Willebois، المدير الإقليمي لشعبة أفريقيا الغربية والوسطى في الصندوق القول “إن منظمات المزارعين هي الرابط الأساسي في الزراعة والتنمية الريفية في هذه المناطق نظرا إلى أنها محورية بالنسبة للديناميكيات الزراعية، والاقتصادية، والسياسية، والاجتماعية في البلد”. وأضاف قائلا: “ومن الأهمية بمكان أن نسعى إلى إقامة شراكات معها من أجل تعزيز الاستدامة، بما في ذلك الأنشطة التي يمولها الصندوق.”

ويستمر المنتدى أربعة أيام  يركز فيها على استراتيجيات تعزيز الشراكات على المستوى القطري بين منظمات المزارعين وبرامج الصندوق في الإقليم..  وسيناقش المشاركون التطورات الأخيرة، ويدرسون الدروس المستفادة من المشروعات الممولة من الصندوق في أفريقيا الغربية والوسطى، والعمل نحو التوصل إلى توافق في الآراء حول كيف يمكن لجميع الشركاء تحسين النتائج والأثر على حياة فقراء الريف وفق ما ورد في الايجاز.

وحتى ديسمبر من العام 2017، كان الصندوق قد قدم الدعم لـ39 برنامجا ومشروعا جاريا في 23 بلدا في أفريقيا الغربية والوسطى، بما قيمته 1.3 مليار دولار أمريكي من تمويل الصندوق. ويستفيد أكثر من 5 ملايين شخص، 54 في المائة منهم من النساء، من هذا الاستثمار حسب نص الايجاز.

ومول الصندوق في موريتانيا منذ العام 1980،  14 مشروعا وبرنامجا  بقيمة إجمالية بلغت 342.3 مليون دولار أمريكي، بما في ذلك 136.2 مليون دولار أمريكي من موارد الصندوق الخاصة واستفاد من هذه التمويلات نحو 470 190 أسرة ريفية موريتانية حسب ما قال الصندوق.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى