أخبار وتقارير

الجزائر: مخاوف من توسع احتجاجات المحافظات الجنوبية وبوتفليقة يأمر باحتواء الموقف

نةاكشوط – مورينيوز – قال وزير الداخلية الجزائري نور الدين بدوي، إن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة أصدز تعليماته بضرورة تلبية مطالب سكان المحافظات الجنوبية التي تحتج على سوء الأوضاع المعيشية .

و قد قام عشرات المواطنين بمنع حفلات فنية في بعض المحافظات الجنوبية، وأدوا الصلوات الجماعية في مواقع تنظيم سهرات الصيف الغنائية، في بداية احتجاجاتهم على مشاكل مرتبطة بانقطاع في شبكة التزود بالمياه الصالحة للشرب والتيار الكهربائي، والسكن وتفشي البطالة.

وكان أبرزها احتجاجات مدينة ورقلة، العاصمة النفطية، حيث تظاهر مواطنون ضد تخصيص أغلفة مالية لتنظيم حفلات غنائية وسهرات فنية بدلاً من توجيهها لمشاريع تنموية.

فيما أثارتحذير رئيس الوزراء الجزائري أحمد أويحي للمحتجين، غضباً شعبياً بعد ان حذر من استمرار الاحتجاجات مهدّداً بأن السلطات “لن تبقى مكتوفة الأيدي أمام هذه الفوضى.”

وندد حقوقيون ورؤساء أحزاب سياسية، بتصريحات أويحي، مؤكدين مخالفتها للدستور الجزائري الذي يكفل حق التظاهر والاحتجاج السلمي، حيث أبدى رئيس حركة “مجتمع السلم” الجزائرية تخوفه من توسع الاحتجاجات وعدم القدرة على السيطرة عليها.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى