معلومات أولية عن مصرع الفرنسي Jean POURRi بعد سقوط طائرته Canadair جنوبي موريتانيا

نواكشوط- مورينيوز – ذكر ت مصادر إخبارية سنغالية أن الطائرة التي سقطت الثلاثاء الماضي و راح ضحيتها مواطن فرنسي هي من نوع canadair، و سقطت في حقول الباميه في قرية دياتار جنوبي موريتانيا بالمحاذاة مع منطقة بودور في أقصى شمال السنغال،

وأقلع الطيار الفرنسي جيان بوري Jean POURRI البالغ من العمر حوالي 60 عاما، من مطار بودور عند الساعة 05 و 40 دقيقة، بطيارة من نوع Canadair مستأجرة من طرف وزارة الزراعة السنغالية، متوجها إلى Walaldé في جزيرة Morphil , في رحلة استطلاعية وقائية تهدف إلى محاربة الطيور الآكلة للحبوب التي تخلف الكثير من الأضرار في حقول الأرز بالمنطقة.

ووفقا للمصادر ذاتها فقد قال شاهد عيان إنه سمع دوي انفجار ضخم بينما كان في طريقه لصلاة الصبح (حوالي الساعة 05.55) رفقة والده، ظنه في البداية هزة أرضية.

ويضيف شاهد العيان “هرعت إلى المكان رفقة والدي وبعض سكان القرية، و عند الوصول وجدنا طائرة صغيرة محطمة بالكامل و قد علقت بحقول الباميه، لاحظنا أن الطيار الذي كان على متنها قد فارق الحياة و كان جسده ممزقا لأشلاء، إتصلنا على الفور بالسلطات الإدارية و الأمنية في منطقة بودور السنغالية و بوكي الموريتانية، لصلت في حدود الساعة 09 و 30 دقيقة ”

ونقلت المصادر الإعلامية عن المسؤولين الأمنيين في منطقة بودور قولها إن الضحية نقل على الفور إلى مدينة روصو الموريتانية و منها إلى مدينة روصو السنغالية ليتم في وقت لاحق تسليمه لذويه – حسب المصدر

شارك