الحزب الحاكم يحسم ولاية تيرس الزمور … وولد بايه يغادر ازويرات

إعلان

نواكشوط “مورينيوز”.فازحزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم بالمقاعد النيابية لمدينة ازويرات، والبلدية والمجلس الجهوي، بعد منافسة قوية من طرف تحالف المعارضة، قلصت الفارق بينهما بشكل كبير.

وحسب موقع صحراء ميديا الذي أورد الخبر ، فإنه أصبح من الواضح بعد

فرز جميع مكاتب التصويت في نيابيات ازويرات حصل الحزب الحاكم على 6017 صوتاً، أي ما يعادل نسبة 50,64 في المائة من الأصوات المعبر عنها.

أما تحالف المعارضة ممثلاً في حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية « تواصل » وحزب التحالف من أجل العدالة والديمقراطية /حركة التجديد، فقد حصل على 5668 صوتاً، أي ما يعادل نسبة 47,71 في المائة من الأصوات المعبر عنها.

وبحسب النتائج المؤقتة فقد فاز العقيد المتقاعد الشيخ ولد بايَّ بالمقعد النيابي بفارق لا يزيد على 349 صوتاً عن منافسيه في المعارضة.

من جهة أخرى حسم الحزب الحاكم بلدية رئاسة المجلس الجهوي لولاية تيرس الزمور، بعد حصوله على 8679 صوتاً، أي ما يعادل نسبة 53,7 في المائة.

بينما حصل تحالف المعارضة على 7127 صوتاً، أي ما يعادل نسبة 44 في المائة من الأصوات المعبر عنها، ليكون الفارق ما بينه والحزب الحاكم 1552 صوتاً.

وحسم الحزب الحاكم بلدية مدينة ازويرات، بعد أن حصل على 5955 صوتاً، أي ما يعادل 50,33 في المائة من الأصوات المعبر عنها.

بينما حصل تحالف المعارضة على 5671 صوتاً، أي ما يعادل نسبة 47,93 في المائة من الأصوات المعبر عنها.

وبحسب هذه النتائج فإن الحزب الحاكم حسم بلدية ازويرات لصالحه، بفارق 284 صوتاً فقط.

فى غضون ذلك تحدثت مصادر اعلامية من مدينة ازويرات عن مغادرة العقيد المتقاعد ولد بايه للمدينة ، فى اتجاه بوادي تيرس .

 

إعلانات