أخبار وتقاريرمواضيع رئيسية

الغزواني ينصف الرؤساء السابقين ويعد الفئات التي تشعر بظلم تاريخي أن يجعلها تفخر بالانتماء

نواكشوط- “مورينيوز”-  وعد وزير الدفاع  محمد ولد الشيخ محمد أحمد الغزواني الموريتانيين في إعلان ترشحه بإنصاف الفئات ذات المظالم التاريخية  واعترف لرؤساء موريتانيا السابقين بما أنجزوا وتعهد بالعمل على إرساء القانون وإحداث تنمية يستفيد اقتصادية تنسجم مع نتائجها على المواطن.

وتعهد المرشح بصيانة الحوزة الترابية والوحدة الوطنية وتعزيز الديمقراطية. ةقال إنع سيكون في مقدم اهتماماته  رفع “حظوظ أي مكونة اجتماعية عرفت الغبن عبر تاريخها” حتى يصبح أي فرد “من هذه الفئات يشعر باعتزاز الانتماء لموريتانيا”.

وتعهد الغزواني يجد عنده الجميع ” أذنا صاغية وعقلا منفحتا وصدرا رحبا للتعاطي”، وقال إن نجاح مساعيه يكون بالجميع مؤكدا  أن الكل  يستطيع المساهمة من موقعه.

واعترف الغزواني للرؤساء السابقين بأدوارهم مشيرا إلى أن  كل واحد منهم “وضع لبنة لتشييد هذا الصرح، وأعني به إقامة دولة قوية تسعد مواطنيها وتدافع عن حوزتها”. لا فتا إلى أن كل رئيس أنجز حسب الامكانات والظروف المحيطة.

وقال إنه لا يمكن القول إن أيا منهم فشل بالمطلق  فلو كانوا فشلوا لما كانت الدولة موجودة كما هي الآن. ولو كانوا نجحوا لما اكتشفنا مواطن الخلل.

وخص العشرية الحالية بـ “أقول بكل موضوع إن العشرية الأخيرة تميزت بفضل الروح الوطنية والرؤية الاستراتيجية لفخامة الأخ الرئيس محمد ولد عبد العزيز”.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى