أخبار وتقارير

مسؤول في التكتل يكشف لـ”مورينيوز”: دائرة الميل إلى حوار مع الغزواني تتسع

نواكشوط- “مورينيوز” – من الشيخ بكاي-  كشف مسؤول رفيع المستوى في “تكتل القوى الديمقراطية” المعارض الذي يقوده أحمد ولد داداه لـ”مورينيوز”  أن دائرة الطرح الداعي إلى حوار مع  المرشح محمد ولد الغزواني “تتسع” مع تقدم الوقت.

وقال المصدر الذي تحدث بصفته “الشخصية” واشترط حجب اسمه: ” كنا واضحين مع شركائنا في المعارضة بشأن المرشح، وقد كررنا  مرارا أننا نريده من داخل المعارضة”.

وحول بيان صدر عن حزب “تواصل” ذي المرجعية الاسلامية قال المصدر: “لا يلزم ما قيل إلا أصحابه”.

وورد في البيان أن المعارضة ستختار بين مرشحين أحدهما ولد بوبكر والثاني  محفوظ ولد بتاح.

وردا على سؤال يتعلق بالمرشح ولد الغزواني اعترف المسؤول بأن “دائرة هذا الطرح تتسع، وتجتذب كوادر مهمة”.

ونقل المصدر عن أحد  “اصحاب الطرح” القول: ” ينبغي أن ننتظر حتى تنجلي الأمور حول المرشح ولد الغزواني، ونفهم أكثر بشأن نياته” مضيفا: ” يتطلب الأمر قدرا كبيرا من الشجاعة والواقعية”.

وكان مسؤول كبير في “اتحاد قوى التقدم” الموريتاني المعارض قال  لـ”مورينيوز” في وقت سابق الجمعة إن “الاحتمال الأقوى” أن يدعم الحزب وحزب “تواصل” الاسلامي المرشح المستقل سيدي محمد ولد بوبكر، مشيرا إلى تعثر في حوارات المعارضة.

وقال المسؤول الذي تحدث إلى “مورينيوز” هاتفيا بشرط حجب اسمه إنه “هناك تعثرا” مضيفا أن أحزاب المعارضة حاولت الليلة الماضية عقد لقاء تناقش فيه قرارا، لكنها لم تتمكن، “فطلبت من كل حزب أن يتقدم منفردا باقتراح”.

وقال إن الخيارات المطروحة هي مرشح من داخل المعارضة،و “هذا لم يتم الاتفاق بشأنه” أما “الخيار الثاني فهو المقاطعة بمعنى التفكك”. ويبقى الخيار الثالث الذي “هو دعم ولد بوبكر.. وهذا يرفضه تكتل القوى الديمقراطية”.

ورجح المسؤول أن يدعم حزب “تقدم” و”تواصل” المرشح ولد بوبكر “ولن يكونا وحدهما” حسب تعبيره.

وحرص المصدر على أن يقول: “هذه تخمينات”.

الوسوم
العودة إلى الصفحة الرئيسية

اقرأ أيضا في هذا القسم