أخبار وتقارير

ممثلوا نقابات التعليم يعيدون هيكلة منسقيتهم

 لقد دأبت منسقية نقابات المعلم الموريتاني علي مواكبة ومسايرة الحدث التعليمي وذلك منذ مايقارب العقد من الزمن متخذة مبدأ الحوار المسؤول والعقلاني سبيلها مادام متاحا وقد حققت بفضل من الله وتجاوب من كل فاعلي القطاع نتائج مهمة وملموسة رغم صعوبة الأوضاع.
وفي اجتماعها يوم السبت٢٦ من أكتوبر ٢٠١٩ قررممثلوا النقابات إعادة هيكلة المنسقية لتضم كل مهن التعليم رغبة في التنوع والانتشارحتي تساهم في ملامسة هموم كل المهنيين والعاملين في القطاع تحت اسم “التجمع العام لنقابات مهن التعليم الاساسي” وعليه فإن التجمع العام ليهيب بكافة الفاعلين مواكبته ومؤازرته فيما سيسعي اليه فورا من مطالب .
ويأتي علي رأسها- الفصل الفعلي بين قطاع التعليم الاساسي والثانوي -تمكين أطر التعليم الاساسي من قيادة قطاعهم فهم الأولي به والأجدر بقيادته وعليه فإن التجمع وكل هيآته لن تقبل بتحييد وتهميش اطر التعلبم الأساسي وحرمانهم من قيادة قطاعهم.
-سيواصل التجمع تمسكه بضرورة المصادقة علي نظام اسلاك التعليم الذي استوفي الشروط القانونية -كما سيطالب التجمع بزيادة كل العلاوات واستحداث علاوات جديدة -إنما يتمتع به التجمع من شرعية قانونية وتجربة ساكنه بلاشك من إحقاق الحق ورفع كل التحديات ولايسع التجمع من جهة ثانية إلا أن يسجل أسفه وخيبة أمله من حرمان أطر التعليم من الاشراف علي مسابقة العقدويين ويعتبر هذا الإجراء اقصائي بامتياز وقل اعملوا فسيري الله عملكم ورسوله المؤمنون.
صدق الله العظيم عن مندوبي نقابات التجمع باب ول ادبيهي

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى