أخبار وتقارير

وزير الصحة الموريتاني: لا يمكن تخفيف الاجراءات والوضعية أخطر الآن

واكشوط-“مورينيوز”- قال وزراء موريتانيون أعضاء في لجنة مكلفة تسيير أزمة “كورونافايروس” إن الوضع الصحي في المنطقة ماظال يدعو إلى اتخاذ المزيد من الحيطة مؤكدين أنه ينبغي الاستمرار في تنفيذ الاجراءات الاحترازية.

وقال وزير الصحة  محمد نذير حامد في مؤتمر صحفي مشترك مع وزراء الداخلية والنقل والشؤون الاسلامية إن الوباء  يأخذ وتيرة تصاعدية مشيرا إلى أن الوضعية الآن أصعب منها حينما فرضت بلاده إجراءات احترازية.

وقال إنه في حينه كان  “عدد الإصابات به في الدول المحيطة بنا قليل أما اليوم وقد شهد المرض ازديادا ملحوظا وتضاعف عدد الوفيات في الدول المجاورة” مضيفا أنه  “ليس من المنطق أن يتم تخفيف تلك الإجراءات إذ إن المبررات لا تزال قائمة” وفق ما نقلت عنه الوكالة الموريتانية للانباء.

وأوضح نذيرو  أنه “يمكن أن يكون هناك حالات لم يتم اكتشافها ، فأحيانا أعراض هذا الوباء لا تظهر على المريض كما حصل مع بعض المحجوزين ، كما أن هناك بعض من الخبراء يحذر من أن هناك موجات أخرى من هذا الوباء ما تزال قادمة وعليه يجب الإبقاء علي الوضعية الحالية” وفق ما ورد في تقرير الوكالة.

أما وزير الداخلية  محمد سالم ولد مرزوك فقال إنه سيصاحب الاجراء الخاص بتأخير سريان حظر التجول إلى الساعة التاسعة ” مزيد من الحزم والصرامة اتجاه المخالفين”
وقال إنه “لا يمكن إجراء أي تغيير علي هذه الإجراءات في الوقت الحالي ذلك أن المبررات التي أدت إلى اتخاذها ما تزال قائمة” .

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى