أخبار وتقارير

نادي نواكشوط الدبلوماسي يسـانف نشاطه

نواكشوط- “مورينيوز”- قال “نادي نواكشوط الدبلوماسي” إن العوائق أمام نشاطه زالت ، ولذا  استأنف نشاطه بعد زوال العراقيل التي لم يكشف عنها .

وقال النادي في بيان  إنه  يعلن “لأعضائه وللرأي العام أنه قد استأنف نشاطه، بعد زوال العوائق التي عطّلته” مضيفا أنه “سيدعو  إلى جمعية عامة لتجديد مكتبه، عندما تسمح ظروف المواجهة مع الوباء بذلك، داعيا المولى القدير رفعه عن بلادنا وأمتنا والبشرية جمعاء” وفق ما جاء في البيان..

 

وهذا نص البيان:

نادي نواكشوط الدبلوماسي                      Diplomatique de Nouakchott  Club

بيان

يعلن نادي نواكشوط الدبلوماسي لأعضائه وللرأي العام أنه قد استأنف نشاطه، بعد زوال العوائق التي عطّلته، وسيدعو  إلى جمعية عامة لتجديد مكتبه، عندما تسمح ظروف المواجهة مع الوباء بذلك، داعيا المولى القدير رفعه عن بلادنا وأمتنا والبشرية جمعاء.

 

وكانت أولى الخطوات التي قام بها المكتب زيارة السيد/ إسماعيل بن الشيخ أحمد، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي والموريتانيين في الخارجية، محفوفا بمساعديه، حيث رحب برئيس وأعضاء مكتب النادي، مؤكدا اهتمام الوزارة بإسهام الدبلوماسيين السابقين في الرفع من أداء العمل والنهوض به، طبقا لتوجيهات السيد/ رئيس الجمهورية؛ وقدم رؤيته عن مجالات التعاون مع الهيئة، والاستفادة من خبرة أعضائها في المواضيع التي تحددها الوزارة.

وقد ثمن رئيس النادي السيد/ الشيخ سيدي أحمد بن بابا أمين وأعضاء المكتب دعوة السيد الوزير، واعتبروها رسالة واضحة لاستئناف الشراكة المعهودة بين النادي الدبلوماسي ووزارة الخارجية، واستعداد أعضائه لذلك، مؤكدين التعلق بتحقيق أهداف السياسة الخارجية في تعميق العلاقات الإقليمية والدولية بما يجلب للبلاد النفع، ويعزز سمعتها كبلد مُسالم، ومنفتح، يتمتع بصيت طيب، وإرث ثقافي وحضاري مشهود، جادٍّ في تحقيق التعاون الإقليمي، والإسهام في حل النزاعات.

 

وشكر رئيس النادي وأعضاء المكتب السيد أمين عام الوزارة ومسؤوليها على ما أبدوه من انفتاح واستعداد خلال جلسة العمل التي عقدوها مع مكتب الهيئة.

نواكشوط في 4 ذي القعدة 1441 / 25 يونيه 2020

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى