أخبار وتقاريرموضوعات رئيسية

الغزواني يأمر بمكافحة الاستقرار العشوائي والرقابة على حضور المعلمين ومنتسبي الصحة

نواكشوط- “مورينيوز”- أمر الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني خلال لقاء مع 15 واليا اليوم بالقصر الرئاسي بالعمل على مكافحة التقري الفوضوي وتشجيع المواطنين على التجمع للإستفادة من الخدمات العمومية بشكل أمثل.

و في هذا السياق أمر الرئيس بإعداد الخريطتين المدرسية والصحية “بشكل محكم وعقلاني وتقديم الاقتراحات الكفيلة بضمان تنفيذ تلك الخرائط على أحسن وجه والتنسيق مع الوزارات المعنية لسد النواقص” وفق ما نقلت الوكالة الموريتانية للانباء.

ودعا الرئيس إلى المراقبة الصارمة لحضور موظفي ووكلاء الدولة للدوام الرسمي “ولاسيما بالنسبة للمدرسين وعمال الصحة”

وأشار الرئيس إلى أن المندوبية العامة للتضامن الوطني ومكافحة الاقصاء “تآزر” خيار استراتيجي يراد منه في أفق المأمورية القضاء على مظاهر الغبن ، داعيا إلى تشجيعها وارشادها وتزويدها بالمعلومات الضرورية ومتابعة مشاريعها”.
وفي موضوع التعدين الأهلي قال الرئيس إن هذا النشاط ” عرف اختلالات في السابق استدعت انشاء هيئة تنظيمية”،ودعا الى مساعدة هذه الهيئة في تنظيم هذا القطاع ـ “الذي يتوفر على آفاق واعدة واحتياطات هامة في عدد من ولايات الوطن ـ وتأطيره مع مراعاة الأثر البيئي والصحي بشكل يوفق بين الناتج الاقتصادي لهذا النشاط من جهة ويصون صحة المواطن وموارده ويحافظ على البيئة”.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى