أخبار وتقاريرموضوعات رئيسية

المحكمة تستدعي الشيخ الرضا على خلفية عمليات “شراء وبيع غير نظيفة”

نواكشوط- “مورينيوز”- أمر رئيس الغرفة التجارية بمحكمة الاستئناف بنواكشوط بمثول الشيخ الرضا محمد ناجي الصعيدي أمام المحكمة يوم الثلاثاء المقبل للرد على شكوى ضده من دائنيه عبر محاميهم.

وفي اكتوبر الماضي تقدمت مجموعة من المحامين مسطرة مشتركة لتحريك دعوى ضد الشيخ الرضا الصعيدي ووكلائه، والمساهمين معه على خلفية عمليات وصفت بالنصب والاحتيال.
وتراكمت على الشيخ ديون من عمليات شراء عقارات وسيارات بأسعار خيالية مؤجلة السداد وبيعها في الحال بأسعار رمزية.
وأثارت عمليات الرضا جدلا واسعا في موريتانيا وقوبلت بانتقادات واسعة.

وأعلن الشيخ توبته من هذه العمليات وأمر بوقف العمل بها لكنه لم يقم بذلك إلا بعد أن امتلأت ذمته بأموال طائلة.

ولم يتسن التحقق من حجم ديون الشيخ.

وفي وقت قال الشيخ علي الرضا ولد محمد ناجي في بيان تلقت “مورينيوز” نسخة عنه إنه لم يتحصل بعد على مال يسد به ديونه وحدد عددا من الوسطاء يلتزم بما تعهدوا به للدائنين.

وقال الرضا في البيان إن “المال الذي سيقضى به الدين لم يصل بعد ونحن في انتظاره” من دون تحديد مصدر هذا المال.

وحدد الشيخ عددا من الأشخاص قال إنه سيسدد ما التزموا به وهم:” محمد محمود ول بدي، وعبد الله ول بدي، والشيخ ول القاضي، ومحمد عالي ول سيدي، وحم ول محمد ناجي”.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى