أخبار وتقاريرموضوعات رئيسية

عزيز ومساعدوه إلى النيابة العامة

نواكشوط – “مورينيوز”- نقل باص تابع للشرطة الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز من إدارة الامن إلى النيابة العامة حيث يزاده تهما بالفساد مع عدد من أعضاء حكمه.

واستدعي ولد عبد العزيز وعدد من مساعديه إلى إدارة الامن قبل أن ينقلوا إلى النيابة.
وفرضت حول قصر العدل إجراءات أمنية مشددة وتم تعطيل العمل فيه باستثناء الاستماع إلى عزيز ودماعته.

وأقالت الحكومة أمس عددا من كبار المسؤولين على خلفية الملف من بينهم الامين العام للحكومة ومدير الشركة الموريتانية للمناجم سنيم ومديرة الخطوط الجوية الموريتانية ومدير الشركة الموريتانية لتسويق الاسماك.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى