أخبار وتقاريرموضوعات رئيسية

الممثل السامي للإتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية يزور مستشفى الامومة والطفولة في نواكشوط

نواكشوط- “مورينيوز”- زار الممثل السامي للإتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية جوزيب بوريل، اليوم الخميس مركز الاستطباب للأم والطفل بولاية نواكشوط الغربية رفقة وزير الصحة محمد نذير ولد حامد، و وزيرة الشؤون الإجتماعية والطفولة والأسرة الناها بنت هارون ولد الشيخ سيديا.

وخلال زيارة زيارة التفقد واطلاع استمع الضيف والوزيران إلى عرض قدمته مديرة المركز الدكتورة فاطمة بنت عبد القادر سلطت في الضوء على طبيعة عمل المستشفى وما يقدم للأمهات والأطفال والنساء الحوامل.
وذكرت المديرة بما وصفته بالدور الهام الذي لعبه طاقم المستشفى في مواجهة تفشي فيروس كورونا.

كان من بين الحضور رئيسة جهة نواكشوط والسلطات الإدارية والأمنية في ولاية نواكشوط الغربية وممثلون عن بعثة الاتحاد الأوروبي في موريتانيا.

ويمول الاتحاد أنشطة ينسقها مركز الامومة والطفولة.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى