أخبار وتقاريرموضوعات رئيسية

حملة تحسيس في غيدي ماغه بعد ارتفاع مؤشر الاصابات بكورونا في الولاية

نواكشوط- “مورينيوز”- عقد مدير الرقابة الوبائية بوزارة الصحة الموريتانية محمد محمود ولد اعل محمود
أمس السبت بدار الشباب في سيليبابي، اجتماعا للتحسيس ضد فيروس كورونا في الولاية التي شهدت ارتفاعا ملحوظا في الاصابات خلال الاسبوع الاخير.
وعقد الاجتماع باشراف والي كيدي ماغه الطيب ولد محمد محمود وضم ائمة ووجهاء ومنتخبين والعاملين في الصحة ، وممثلي الأندية الشبابية والفعاليات النسوية.

ولوحظ أن ولاية غيدي ماغه جنوبي البلاد كانت الاكبر نصيبا من الاصابات المعلنة خلال الفترة الأخيرة .. وتشير إحصائية إلى أن نسبة تفوق 52% سجلت في هذه الولاية..

ويستفاد من الاحصائية أنه خلال الاسبوع الاخير كان نصيب الولاية من الحالات المسجلة 99 ، وهي من أصل 189 حالة تم رصدها في البلاد.

وخلال الاجتماع دعا الوالي إلى” تكاتف الجهود لمواجهة خطر انتشار الجائحة عبر حملة تحسيس شاملة في المساجد والأسواق والمدارس والمرافق العامة نظرا لتزايد حالات الإصابة المسجلة يوميا خلال الفترة الأخيرة” وفق ما نقلت عنه الوكالة الموريتانية للانباء..

وأكد الوالي أن “العودة إلى التطبيق الصارم للإجراءات الاحترازية هو الخيار الأمثل لتطويق شبح هذا الفيروس المراوغ”.
وقال مدير الرقابة الوبائية في كلمة له إن “القطاع الصحي عكف على دراسة تفصيلية عن حاجيات المراكز والنقاط الصحية لمواجهة هذه المرحلة المتسارعة من الانتشار، مع تأكيده على أهمية العودة لتكثيف التحسيس والتحذير من مخاطر الاستخفاف بالتدابير الاحترازية في ظل هذه الموجة” وفق ما نقلت الوكالة.

وأشار المدير إلى أن الوزارة “ستشرع على الفور في سد النواقص الملاحظة في توفر الوسائل والتجهيزات المناسبة لمواجهة هذا الموقف، مهيبا بالجميع للمساهمة كل من موقعه في العمل التحسيسي وهو ما يمليه نداء الواجب والضمير”.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى