أخبار وتقاريرموضوعات رئيسية

وزير الخارجية الموريتاني يتصل بنظيريه المغربي والجزائري.. جهود موريتانية؟

نواكشوط- “مورينيوز”-اتصل وزير الشؤون الخارجية والتعاون الموريتاني إسماعيل ولد الشيخ أحمد الاثنين هاتفيا بنظيريه المغربي والجزائري.
وقالت وكالة الانباء الموريتانية إن ولد الشيخ أحمد أجرى اتصالا بنظيره المغربي ناصر بوريطه ، والجزائري رمضان لعمامره.
ووفق برقيتين منفصلتين للوكالة تم خلال الاتصالين “التطرق للعلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين وتعزيزها بما يخدم مصالح البلدين، وللقضايا المغاربية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك”.

ولم تعط الوكالة تفاصيل أخرى، غير أن متابعين ربطوا بين الاتصالين وتصريحات لوزير الخارجية الموريتاني قبل أيام قال فيها إن موريتانيا مهتمة بمايجري بين المغرب والجزائر في ضوء قرار الاخيرة قطع العلاقات مع الأولى.
ويعتقد أن الاتصال بكل من وزيري الخارجية في البلدين ربما كان تمهيدا لجهود ما تبذلها موريتانيا في سبيل تخفيف التوتر بين المغرب والجزائر ، البلدين المغاربيين الجارين.

و في مؤتمر صحفي يوم الخميس الماضي استغرب وزير الخارجية الموريتاني أن يسأل ماإذا كانت موريتانيا مهتمة بما يجري بين المغرب والجزائر، حيث قطعت الاخيرة العلاقات الدبلوماسية مع الأولى.
وقال الوزير في المؤتمر الصحفي الذي ضم إلىجانبه وزيرا الثقافة والمال الموريتانيين إن موريتانيا منشغلة بالازمة الدائرة. مضيفا أن كل ما يمس الشعوب المغاربية يمس الشعب الموريتاني.
وذكر ولد الشيخ أحمد بأنه يجب الاعتراف بان الازمة ليست وليدة اليوم ولا الأمس وأكد تأثيرها
السلبي الكبير على اتحاد دول المغرب المشلول – حسب قوله- “بسبب المشاكل ما بين الأشقاء الجزائريين والمغاربة”.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى