أخبار وتقاريرموضوعات رئيسية

جهود موريتانية لاعادة مالي إلى مجموعة الخمس

نواكشوط- “مورينيوز”- ذكرت تقارير صحفية أن موريتانيا قررت الشروع في وساطة من أجل إقناع مالي بالعدول عن قرارها بالانسحاب من مجموعة جي5 فيما قال الناطق باسم الحكومة أمس إن الانسحاب غير مبرر.

وتقول التقارير إن وزير الخارجية الموريتاني محمد سالم ولد مرزوق سيتوجه إلى باماكو مساء اليوم للتباحث مع الماليين حول العدول عن قرارا الانسحاب.

ويوم وصف الناطق باسم الحكومة الموريتانية ماء العينيين ولد اييه الأربعاء، انسحاب مالي من مجموعة دول الساحل بسبب تباين في الآراء أمر غير مبرر ومن شأنه التأثير في الوضع الأمني بالمنطقة.

وقال في مؤتمر صحفي بانواكشوط: “لا يخفى  أنه عند تأسيس مجموعة الدول الساحل كانت الإشكاليات الكبرى المطروحة أمام المجموعة توجد في دولة مالي”. 

 وقال الوزير إن بلاده ستسعى مع الشركاء الاخرين من أجل أن تتجاوز المجموعة الصعاب المطروحة أمامها، مشيرا إلى تعلق موريتانيا بالمجموعة في شكلها الخماسي، وفي بعديها التنموي والأمني.

و أعلنت مالي يوم الاحد الانسحاب من المجموعة متهمة إياها بالتبعية، واحتجاجا على رفض رئاستها للمجموعة التي تضم إلى جانبها موريتانيا وبوركينا فاسو وتشاد، والنيجر .

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى