أخبار وتقاريرموضوعات رئيسية

البحرية الوطنية تشارك في تمرين دولي

نواكشوط- و م أ-

وصلت سفينة النيملان للنقل والإنزال التابعة للبحرية الوطنية أمس السبت، إلى ميناء حلق الوادي بالعاصمة تونس، حيث ستشارك خلال الأسبوعين القادمين إلى جانب خمسة عشر سفينة حربية أخرى من جنسيات مختلفة، في التمرين البحري “فينيكس اكسبرس 2022” الذي سينظم في تونس خلال الفترة من 21 مايو الجاري إلى غاية 04 يونيو المقبل.

ويهدف هذا التمرين إلى أختبار مدى التعاون بين القوات البحرية لمنطقة البحر الأبيض المتوسط وموريتانيا من أجل تأمين الحيز البحري المشترك.

ولاتقتصر مشاركة موريتانيا في هذا التمرين على سفينة النيملان فقط بل وتتعداها إلى مشاركة مجموعة من الضباط الذين ساهموا في جميع مراحل تخطيط وتنفيذ هذا التمرين، بالإضافة إلى عشرة أفراد من مشاة البحرية متخصصين في تفتيش السفن.

ومن خلال هذه المشاركة عالية المستوى تظهر البحرية الوطنية حضورا واضحا وقويا للعلم الوطني ولأول مرة في تمرين بحري دولي.

وتندرج مشاركة بحريتنا الوطنية في هذا التمرين في إطار جهود قيادة قواتنا المسلحة في تنمية القدرات العملياتية لقواتنا البحرية، وتحسين الخبرات لأطر وطواقم البحرية الوطنية.

وينظم هذا التمرين من طرف القيادة الأمريكية في إفريقيا(آفريكوم) مع شركائها من القوات البحرية في البحر الأبيض المتوسط وشمال إفريقيا.

وتشهد هذه النسخة مشاركة بواخر حربية من عدة دول هي بالإضافة إلى موريتانيا، الولايات المتحدة الأميركية، الجزائر، المغرب، إيطاليا، تونس، بلجيكا، مصر، إسبانيا، اليونان، ليبيا، مالطا، والمملكة المتحدة.

وقبل مغادرة سفينة النقل والأنزال النيملان ميناء انواكشوط أدى الفريق مختار بله شعبان، قائد الأركان العامة للجيوش، مرفوقا بقائد أركان البحرية الوطنية، زيارة للسفينة وجه خلالها الطاقم بضرورة تمثيل قواتنا المسلحة بشكل مشرف ولائق في هذا المحفل الدولي، متمنيا لهم رحلة موفقة.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى