أخبار وتقارير

“التكتل” يحمل السلطة مسؤولية أمن الطلاب ويدعو إلى حل مشاكلهم

نواكشوط- من أحمد ولد محمد- أعرب “تكتل القوى الديمقراطية الموريتاني المعارض الذي يقوده أحمد ولد داداه عن تضامنه مع الطلبة الموريتانيين في ما وصفه بمحنتهم، ودان ما قال إنه “القمع الوحشي الذي يتعرضون له بشكل يومي”.

ودعا الحزب في بيان تلقت “مورينيوز” نسخة عنه السلطات إلى ” الفورية للمطالب المشروعة لكل الطلبة” وحملها المسؤولية “الكاملة عن سلامة الطلاب المضربين”. وأعرب ” التكتل” عن قلقه البالغ إزاء ما وصفه بـ”الوضعية الصعبة التي يعشيها الطالب الموريتاني هذه الأيام وخاصة في الجزائر وتونس، والاحتجاجات اليومية المطالبة بتحقيق العريضة المطلبية المشروعة والملحّة لكافة الطلاب والتي من بينها صرف المنح ” حسب صياغة البيان. ودان الحزب في بيانه ما قال إنه “تجاهل فاضح” من النظام الذي وصفه بالفشل  والعجز عن مواجهة الأزمة. وجدد الحزب تضامنه مع الطلبة في “محنتهم ونضالهم السلمي لانتزاع الحقوق وحفظ المكتسبات”.

وكان طلاب موريتانيون في الجزائر أعلنوا أنهم  دخلوا في اعتصام مفتوح حتى تستجيب سلطات بلادهم جملة من المطالب من بينها منحهم المتأخرة. كما رفع طلاب موريتانيون في تونس مطالب مماثلة، غير أن السلطات الموريتانية قالت إنه لا منح متأخرة للطلاب الممنوحين.

ويوم أمس فرقت الشرطة الموريتانية بالقوة وقفة احتجاجية في نواكشوط نظمتها اتحادات طلابية متحالفة تضامنا مع الطلاب في الخارج..

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى