أخبار وتقارير

النساء الأطول نوما أكثر عرضة للموت بسرطان الثدي

قالت دراسة حديثة إن المصابات بسرطان الثدي اللائي ينمن تسع ساعات على الأقل في الليلة قد يكن أكثر عرضة للوفاة بالمرض مقارنة مع اللائي ثماني ساعات فقط.

وأشارت الدراسة إلى أن  التجارب أوضحت أن النساء اللائي ينمن تسع ساعات في الليلة كن أكثر عرضة للوفاة بسرطان الثدي مقارنة مع أخريات ينمن ثماني ساعات فقط.  وحسب الدراسة بينت متابعة دامت 30 عاما أن من كن ينمن لفترة أطول كن أيضا أكثر عرضة للوفاة لأسباب أخرى.

ونسب إلى كلوديا تروديل-فيتزجيرالد من كلية الصحة العامة بجامعة هارفارد تي.اتش تشان في بوسطن القول إن “فترة النوم وكذلك التغييرات في فترة النوم قبل وبعد التشخيص بالإضافة إلى الصعوبات العادية في الخلود للنوم أو الاستمرار فيه قد تكون مرتبطة أيضا بالوفيات بين المصابات بسرطان الثدي.”

وأضافت  أنه “بالنظر إلى الربط بين النوم لفترة طويلة والوفيات بين غير المصابات بالسرطان وكذلك الحال مع المصابات بسرطان الثدي في دراسات حديثة فإن من الممكن وجود علاقة أيضا بين فترة النوم والنجاة من أنواع أخرى من السرطان.”

وأخضع الباحثون  3682 امرأة  مصابة بسرطان الثدي للمتابعة. و أشارت الدراسة التي نشرت  في الدورية البريطانية للسرطان إلى أن 976 امرأة توفين أثناء الدراسة بينهن 412 امرأة بسبب سرطان الثدي.

وقالت الدراسة إن نوم النساء لفترة أطول بعد تشخيص إصابتهن بسرطان الثدي ارتبط بزيادة خطر الوفاة لمختلف الأسباب بنسبة 35 بالمئة كما زاد من فرص الوفاة بالمرض بنسبة 29 بالمئة.

وكالات

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى