أخبار وتقارير

القوات الفرنسية تقول إنها قتلت أكثر من 20 مسلحا على الحدود بين مالي وبوركينا

نواكشوط- “مورينيوز”- قتلت القوات الفرنسية أكثر من 20 مسلحا في غابة على الحدود بين مالي وبوركينافاسو وفق ما ذكر بيان للجيش. ولم يكشف البيان هوية المسلحين لكن يعتقد أنهم متشددين جهاديين.

وتأتي العملية التي ذكر البيان أنها جرت مطلع الاسبوع بعد شهر من مقتل جندي فرنسي وسلسلة من الهجمات على أهداف في أزواد شمالي مالي حيث تحتفظ فرنسا بنحو 4000 جندي منذ أعوام. وخلال الأسابيع الأخيرة صعدت جماعة “نصرة الاسلام والمسلمين” التي يقودها الطارقي إياد آغ غالي من هجماتها في أزواد وتبنت سلسلة من العمليات.

وفي بوركينافاسو المجاورة تشن حركة جهادية يقودها داعية محلي هجمات انطلاقا من غابة فولزار التي تتخذ منها قاعدة لشن هجمات في مناطق مختلفة.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى