أخبار وتقارير

السجناء السلفيون المضربون عن الطعام يستنكرون “تجاهل” هيئات حقوق الانسان لهم

نواكشوط- “مورينيوز” –  من أحمد ولد محمد- استنكر السجناء السلفيون المضربون عن الطعام ما وصفوه بتجاهل المنظمات والهيئات المعنية بحقوق الانسان قضيتهم التي وصفوها بالعادلة رغم مرور اثني عشر يوما على إضرابهم عن الطعام.

وقال السلفيون في بيان اطلعت عليه “مورينيوز” إنهم إذ يستقبلون رمضان الكريم “بأمعاء خاوية بعد مرور إثنى عشر يوما على إضرابنا المفتوح عن الطعام فإننا نستنكر صمت وتغافل الجهات المعنية والمنظمات الحقوقية عن قضيتنا التى شهد الجميع بمشروعيتها ورغم ذالك كله لم نشهد لهم أي حراك رغم تدهور حالاتنا الصحية” حسب تعبير البيان. .
ويشن السلفيون الذين يواجهون أحكاما بالاعدام إضرابا عن الطعام منذ 12 يوما ونقل اثنان منهم إلى السجن وهما في غيبوبة.

ويواصل السلفيون الاضراب من دون  جود مؤشر إلى استعداد السلطات استجابة مطالب يرفعونها ومن بينها “الزيارات الخاصة” من زوجاتهم وتحسين ظروفهم المعيشية والخدمات الطبية التي تقدم إليهم.

و في وقت سابق قال السجناء في بيان اطلعت “مورينيوز” على نسخة عنه إنهم سيواصلون الاضراب حتى تستجيب سلطات السجن مطالبهم. ومن بين هذه المطالب حسب البيان: زيارة الزوجات “المحجبات”، العلاج “الحقيقي” للمرضى، وتسهيل شروط الزيارات لتتلاءم مع ظروف “الأمهات الضعاف” و النساء المرضعات. ومن أبرز المطالب أيضا إصدار بطاقات مدنية. ويقول الابيان إن أبناء السجناء معظلة دراستهم لغياب هذه الاوراق.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى