أخبار وتقارير

السلفيون المحكومون بالاعدام يستنكرون تصريحات الوزير الناطق.. “.. إذا قتلتم فأحسنوا القتلة”

نواكشوط- “مورينيوز”- استنكر سجناء سلفيون موريتانيون محكومون بالاعدام تصريحات صدرت عن وزير الثقافة الناطق باسم الحكومة الموريتانية محمد الامين ولد الشيخ قال فيها إنه لا حقوق لهم ما دامت العدالة سلبتهم حق الحياة. وذكر السجناء في بيان وزعوه بحديث النبي عليه الصلاة ةالسلام: “… فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة”.

وكان الوزير قال في مؤتمر صحفي الاثنين إنه لا حقوق للمحكوم عليهم بالاعدام: “السجناء السلفيون الذين تتحدثون عنهم سلبتهم العدالة أبسط الحقوق وهو حق الحياة ولذا فمن غير الوارد أن يطالبوا بحقوق أخرى .. و أضاف: ” قبل أن يعدموا عليهم أن يعطوا العافية لروصهم”…

ورد البيان على الوزير بسلسلة من التساؤلات: منها هل يعني الاعدام “القتل جوعا”؟ وهل “الحكم بالإعدام يمنع أبناء وزوجات المعدوم من حقهم في استصدار أوراق مدنية كفلها لهم القانون وأعطاهم حقهم في المواطنة؟”..و ” هل الحكم بالإعدام يعني عدم مداواة المحكوم عليه قبل تنفيذ الحكم وتعذيبه بالأمراض المزمنة؟”، وهل يعني الحكم بالاعدام ” إهانة ذوي المحكوم عليه بإجراءات تعسفية طابعها الإذلال والإحتقار؟”.

ودان البيان ما وصفه بصمت هيئات حقوق الانسان عن تصريحات الوزير.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى