اسحاق العلوي يقدم معلومات عن الوزير الامين العام للرئاسة الجديد

إعلان

من صفحة الكاتب

Eshak Alaoui

“لم تكن لي رغبة نهائيا الدخول في نقاش مع بعض عبدة الأصنام و المتشنجين الذين كتبوا بعض التدوينات حول مسار الوزير الأمين العام لرئاسة الجمهورية و عند قيامي بتصحيح بعض المعلومات الخاصة به قاموا بحملة سب و شتم يعلم الله وحده ما القصد منها لذا اجدني مضطرا لتقديم التوضيحات التالية
– اتقدم للشيخ محمد بالتهاني على تعيينه وزيرا امينا عاما لرئاسة الجمهورية متمنيا له التوفيق في مهامه .
-السيد الوزير درس بالمغرب و حصل على شهادته من المدرسة الوطنية للإدارة بالرباط و كان موضوع بحثه هو دراسة لكتاب التحدي لجلالة الملك الحسن الثاني وكانت لجنة المناقشة مكونة من مستشارين إثنين للملك هما عبد الهادي بوطالب و محمد المعتصم و وزير خارجية سابق هو محمد بوستة الذي لم يسبق له التدريس بالجامعة و عدة أساتذة آخرين
– تم استقبال الشيخ محمد من طرف جلالة الملك الحسن الثاني الذي كان برفقة السيد ياسر عرفات اثناء حفلات عيد العرش و قدم له نسخة من بحثه .
– الشيخ محمد يحمل الجنسية المغربية و قد حصل عليها رفقة احد ابناء عمومته و يدعى عبد الله ولد باباه الموظف حاليا بوزارة الخارجية المغربية
– الشيخ محمد تم توظيفه بوزارة الاتصال المغربية في أواسط التسعينات بدرجة متصرف من الدرجة الثانية .
– لم يسبق للشيخ محمد أن مارس أو حاول ممارسة مهنة المحاماة كما أورد بعض المدونين لأن خريجي المدرسة الإدارية لا يسمح لهم بممارسة هذه المهنة .
– حاول الشيخ محمد مرارا و تكرارا الحصول على منصب سامي بالديوان الملكي و لم يتمكن من ذلك و اتحفظ من ذكر الشخصين اللذين تدخلا له في الموضوع .
– حاول الشيخ محمد الحصول مرة اخرى الحصول على وظيفة بالمنظمة الاسلامية للتربية و الثقافة و العلوم بعد مكاتبة المنظمة من جهات نافذة و بتدخل من الشيخ ولد سيدها المكلف بمهمة بالديوان الملكي .
– حضور الشيخ محمد لحفلات عيد العرش بمدينة طنجة و تقديمه لجلالة الملك محمد السادس كتاب عبارة عن مراسلات لملوك المغرب لأجداده أهل الشيخ سيديا الكرام
– محاولات مع وزير الداخلية السابق احمد الميداوي من اجل تحسين و ضعيته الإدارية لم يكتب لها النجاح .
بعد هذا المسار التحق الشيخ محمد بموريتانيا ليتم تعيينه مؤخرا في منصبه راجيا له التوفيق و النجاح “.

من صفحة الكاتب

Eshak Alaoui‎‏
إعلانات
شارك