السجن المركزي فى نواكشوط … مطالب بإلغاء قرار زيارة المحجبات

إعلان

“مورينيوز” نواكشوط . طالب السجناء السلفيون في السجن المركزي بنواكشوط بإلغاء قرار منع  المحجبات من الزيارة، وهو القرار المطبق في السجن منذ 2016، ووصفوا الأمر بالقضية التي يلزم حلها في أسرع وقت.

وحسب “الاخبار انفو”  فقد وجه السلفيون طلبهم “للدولة الموريتانية، وعلى رأسها رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز وكافة أركان الدولة ولا سيما من يعنيه الأمر منهم من حيث المسؤولية”.

وأضافوا أنه منذ مطلع 2016 تم منع النساء المحجبات من زيارة ذويهم داخل السجن إلى اليوم، سواء كانت زيارة عادية أم خلوة شرعية.

وعبر السجناء عن رجائهم السماح للمحجبات بالزيارة، وأن تسعى الجهات الرسمية “في تحقيق صلة الرحم بين الأقارب”، مشددين على ضرورة “أخذوا الأمر بجدية ورفع هذا الحظر”.

ومنعت السلطات زيارة المحجبات عقب تمكن السجين السالك ولد الشيخ من الفرار من السجن المركزي في نواكشوط بالتزامن مع احتفالات رأس السنة في الساعات الأخيرة من العام 2015، وقالت أجهزة الأمن إنه خرج متنكرا في زي سيدة محجبة.

وتم القبض عليه لاحقا في غينيا كوناكري، وأعيد للسجن بنواكشوط.

 

 

إعلانات