آراءموضوعات رئيسية

من تاريخ الكادحين .. توكومادي 3 أبريل 1968 (1)/ عبد القادر ولد محمد

ما هي أهم القرارات التي تم اتخاذها في الاجتماع التأسيسي للحركة الوطنية الديمقراطية المنعقد بدار الرفيق ماء العينين احمدالهادي عند قرية تَكُو مٓادِي الواقعة على بعد
ثلاثين كلومتراً جنوب شرقي مدينة كيهيدي عاصمة ولاية غورغول ؟
لعل أهم القرارات في ذلك الاجتماع يتعلق بتسمية الحركة ب .
MDN
بمعنى الحركة الديموقراطية الوطنية
و قد تغير الاسم في مرحلة لاحقة حيث صارت تعرف بالحركة الوطنية الديمقراطية
MND
و يبدو أن تغير الاسم تم على خلفية الصراع مع القوميين والبعثيين؛ ذلك الصراع الذي قاد الرفاق الى مراجعة فكرية و جعل المهمة “الوطنية” في المقام الاولوي و”الديمقراطية” في مقام ثانوي و ذلك تطبيقا لنظرية التناقص الأساسي و التناقض الثانوي …
و من أهم قرارات اجتماع توكمادي يذكر اختبار رئيس الحركة الذي حصل بعد أن تدافع الرفاق المسؤولية بحجة أنهم جميعا مبعدون من مركز الدولة ( نواكشوط )
ما عدا أصغرهم سنا اي الرفيق بدن بن عابدين و هو حينها تلميذ في الإعدادية الفنية قسم الميكانيكا العامة الذي صار عمليا رئيسا لأهم حركة سياسية عرفتها البلاد و قد قام بتلك المسؤولية في سرية مطلقة
و تم تكليفه إضافة إلى رئاسة الحركة بما يعرف بالمهام الخاصة
Taches spéciales
اختصار ا TS
الأمر الذي جعل منه المسير الفعلي غير المعروف من طرف المصالح الأمنية ..
و في الوقت الذي كانت الوجوه البارزة تعتاد السجون كان القائد المستتر يتولى التموين و الإمداد و يسهر على تكوين خلايا دعم في صفوف الشباب المتحمس …تحت شعار
نظم شباب مسؤول “” خلي النضال يحم
ما فينا حد اكول ” تحت التعذيب كلم
و يبقى المهم أن الكادحين بدأو مسارهم كمجموعة من
المعلمين و تلميذ اعدادية كباراً بطموحهم
رائعون بتواضعهم
و قد نطحوا السماء برأس النهوض…
حرقوا الشموس بنار الغضب ..
.وكان عملهم جماعياً بامتياز و لذلك صار ، الكادحون العاديون هم المغاوير أبطال القصة المجهولون ،لا يشق لهم غبار . الفضل لهم جميعا فيما حصل. ..
و من هنا و بعد العودة من توكومادي بدأ النضال الأسطوري للكادحين في الف حكاية و حكاية…
( يتبع باذن الله )
عبد القادر ولد محمد

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى