آراءموضوعات رئيسية

شكرا السيد الرئيس/ أحمدو ميح

كان ابن عمي الامام بداه ول البصيري رحمه الله يقول لي انا لست من الحزب الجمهوري ولامن تندغه ولكنني من المسلمين.. وانا ايضا اقول اني لست من الاتحاد من اجل الجمهورية ولا من الاغلبية ولا من المعارضة ولكنني من المسلمين ومن المواطنين الاصيلين في هذ البلد.. أبي السابع مدفون في صالحين لكصر واعرف مكان قبر جدي الثاني عشر واحب الخير للجميع وانادي بالعدل والانصاف والمساواة والتمييز الايجابي للمغبونين واعرف انه ليس من الانصاف ابراز سييئات الاخرين والتكتم علي حسناتهم .
الخطوة التي اتخذها السيد الرئيس غزواني برفض انضما م اسر ائيل كمراقب في الاتحاد الافريقي خطوة شجاعة ومقدرة وتربط ماضينا بحاضرنا في العزة والاباء والكبرياء بدءا بالبطل احمد ول حرمه عندما قاد حملة وهو عضو في البرلمان الفرنسي ضد الإعتراف باسرائيل وواصلهها الرئيس المختار عندما رفض مصافحة الاسرائيليين وقال انا لا أصافح ايد ملوثة بدماء اخوتي الفلسطينيين والرئيس محمد ول عبد العزيز بقطع العلاقات مع الصهينة ..
شكرا السيد الرئييس وتحية بحجم قرا ر ك الشجاع والذي مثلت فيه من انتخبك بامانةوصدق .

أحمدو ميح

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى