http://www.kadinescort.net/ http://www.ddtshanghaiescort.com Sakarya escort Gaziantep escort Denizli escort Adana escort Hatay escort Aydın escort İzmir escort Ankara escort Antalya escort Bursa escort İstanbul escort Kocaeli escort Konya escort Muğla escort Malatya escort Kayseri escort Mersin escort Samsun escort Konya escort Sakarya escort Samsun escort Kocaeli escort Kayseri escort İzmir escort Hatay escort Gaziantep escort Diyarbakır escort Ankara escort Adana escort Antalya escort Bursa escort Mersin escort Aydın escort Balıkesir escort Çanakkale escort Balıkesir escort Çanakkale escort Tekirdağ escort Eskişehir escort Yalova escort Rize escort Amasya escort Bolu escort Erzincan escort Şırnak escort Van escort Yozgat escort Zonguldak escort Afyon escort Adıyaman escort Bilecik escort Aksaray escort Ağrı escort Bitlis escort Siirt escort Çorum escort Burdur escort Diyarbakır escort Edirne escort Düzce escort Erzurum escort Kırklareli escort Giresun escort Kilis escort Kars escort Karabük escort Kırıkkale escort Mardin escort Kırşehir escort Kahramanmaraş escort Manisa escort Muş escort Kastamonu escort Ordu escort Nevşehir escort Sinop escort Osmaniye escort Şanlıurfa escort Sivas escort Trabzon escort Tokat escort Ardahan escort Bartın escort Karaman escort Batman escort Bayburt escort Bingöl escort Elazığ escort Gümüşhane escort Hakkari escort Isparta escort Uşak escort Iğdır escort Kıbrıs escort Kütahya escort Manisa escort Muğla escort Tekirdağ escort Trabzon escort Yalova escort Isparta escort Kahramanmaraş escort Ordu escort Rize escort Sivas escort Afyon escort Aksaray escort Giresun escort Şanlıurfa escort Yozgat escort Erzurum escort Amasya escort Çorum escort Tokat escort Uşak escort Van escort Bolu escort Burdur escort Kırşehir escort Niğde escort Osmaniye escort Zonguldak escort Düzce escort Edirne escort Erzincan escort Karabük escort Karaman escort Kastamonu escort Kırıkkale escort Kırklareli escort Ankara escort Bursa escort Antalya escort Kocaeli escort İzmir escort Konya escort Diyarbakır escort Samsun escort Mersin escort Hatay escort Malatya escort Muğla escort Tekirdağ escort Kütahya escort Aydın escort Manisa escort Trabzon escort Balıkesir escort Afyon escort Sivas escortÇanakkale escort Isparta escort Yalova escort Giresun escort Kahramanmaraş escort Şanlıurfa escort Ordu escortTokat escort Yozgat escort Çorum escort Erzurum escort Elazığ escort Aksaray escort Kastamonu escort Kırklareli escort Rize escort Kırıkkale escort Burdur escort Karabük escort Kırşehir escort Bilecik escort Niğde escort Amasya escortUşak escort Edirne escort Sinop escort Düzce escort Erzincan escort Karaman escort Osmaniye escortadana escort adiyaman escort afyon escort agri escort aksaray escort amasya escort ankara escort ardahan escort artvin escort aydin escort balikesir escort bartin escort batman escort bayburt escort bilecik escort bingol escort bitlis escort bolu escort burdur escort bursa escort canakkale escort cankiri escort corum escort denizli escort diyarbakir escort duzce escort edirne escort elazig escort erzincan escort erzurum escort eskisehir escort gaziantep escort giresun escort gumushane escort hakkari escort hatay escort igdir escort isparta escort istanbul escort izmir escort izmit escort kahramanmaras escort karabuk escort karaman escort kars escort kastamonu escort kayseri escort kibris escort kilis escort kirikkale escort kirklareli escort kirsehir escort kocaeli escort konya escort kutahya escort malatya escort manisa escort mardin escort mersin escort mugla escort mus escort nevsehir escort nigde escort ordu escort osmaniye escort rize escort sakarya escort samsun escort sanliurfa escort sinop escort sivas escort tekirdag escort tokat escort trabzon escort usak escort van escort yalova escort yozgat escort zonguldak escort
آراءموضوعات رئيسية

من أصول المتصوفة وأورادهم الحسبلة:

قال المجدد الشيخ سيدي المختار في الكوكب الوقاد في ذكر فضائل المشائخ وأصول الأوراد من قواعد الورد المبارك الحسبلة قال ابن الخطيب اشتملت على الاسم الأعظم الذي إذا دعي به أجاب وإذا سئل به أعطى ولا يداوم عليها إلا موفق للفوائد الجليلة التي لا يقدر قدرها إلا الله تعالى اتخذها الجيلي رضي الله عنه لغزارة علمه ومكاشفة بلوغه في أسرار الحقائق كل مبلغ متنا لأوراده وأساسا لتوجهاته حتى قيل إنه بها قد بلغ كل مبلغ، وسر كونها مائتين ليجتمع في كل يوم للعامل بها ألف حسبلة لأنها مشتملة على ثلاثة أسماء عظام من أسماء الله تعالى الحسيب والله والوكيل فهذه الأسماء لو أنها وقعت على جبل لخشع ولتصدع قال الله تعالى:(لو أنزلنا هذا القرآن على جبل لرأيته خاشعًا متصدعًا من خشية الله) وما ذاك إلا لما اشتمل عليه من أسماء الله تعالى الحسنى المشتملة على عظمته وكبريائه وتجليات قهره وغلبته، وقد اتفق السلف على أن لفظ الجلالة هو الاسم الأعظم لأنه ترجمان الأسماء وجامعها، ولما اكتفى رسول الله وأصحابه بالله ناصرا ومؤيدا أمدهم سبحانه وأكرمهم بقوله(يا أيها النبي حسبك الله ومن اتبعك من المؤمنين يا يها النبي حرض المؤمنين على القتال إن يكن منكم عشرون صابرون يغلبوا مائتين وإن يكن منكم مائة يغلبوا ألفًا من الذين كفروا بأنهم قوم لا يفقهون الآن خفف الله عنكم وعلم أن فيكم ضعفًا فإن يكن منكم مائة صابرة يغلبوا مائتين وإن يكن منكم ألف يغلبوا ألفين بإذن الله والله مع الصابرين) وقال تعالى عنهم: (الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم إيمانًا وقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل) فدوخ الله تعالى لهم الأمم الكافرة وأذل بأيديهم الملوك والجبابرة في أقل مدة وأقرب زمان، وزويت له الأرض عليه الصلاة والسلام حتى نظر إلى منتهى الخف والحافر من مشارق الأرض ومغاربها وبشر أن ملك أمته سيبلغ ما زوي له منها فكان الأمر والحمد لله كما قال. والحسبلة الواردة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فإنه قال:حسبنا الله ونعم الوكيل كلمة المؤمنين(الطبراني في معجمه الكبير ج24/ص44 ح122/ط3)، وعزا أي الشيخ سيدي المختار للطبراني في معجمه الكبير: أن إبراهيم لما ألقي في النار عريانا مكتوفا قالها فصارت النار بردا وسلاما ولم تعد عليه وكساه الله تعالى ثوبا من الجنة وصاحبه فيها جبريل فاتخذها إبراهيم خلوة، وقالها موسى عليه السلام لما تراء الجمعان والبحر أمامهم وفرعون من خلفهم لما قال له أصحابه إنا لمدركون فقال حسبنا الله ونعم الوكيل ففلق الله البحر، وقالها داوود لما قصده طالوت ليقتله فأنجاه الله منه وسلب ملكه وجعله لداوود عليه السلام، وجمع له بين الملك والنبوة، وقالها سليمان لما سلب ملكه فرده الله عليه أحسن ما كان،

وقالها عيسى حين قصد بنوا إسرائيل صلبه فأنجاه الله منهم ورفعه إليه وألقى شبهه على صاحبهم فقتلوه.ويشهد لذلك الحديث الآخر الذي أخرج البخاري عن ابن عباس موقوفاً(صحيح البخاري 4/1662/رقم4287 ) عن:”حسبنا الله ونعم الوكيل أنها قالها إبراهيم عليه السلام حين ألقى في النار وقالها محمد صلى الله عليه وسلم حين قالوا (إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم إيمانا وقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل)، وما أخرجه النسائي(السنن الكبرى للنسائي4/154) كذلك موقوفا على ابن عباس بلفظ:”كان آخر كلام إبراهيم صلى الله عليه وسلم حين ألقى في النار حسبي الله ونعم الوكيل، قال وقال نبيكم صلى الله عليه وسلم مثلها: (الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم إيمانا وقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل)، وما أخرج أيضا أبو نعيم في الحلية وأبو بكر الإسماعيلي في شيوخه عنه صلى الله عليه وسلم:” أتى بإبراهيم يوم النار إلى النار فلما أبصرها قال حسبنا الله ونعم الوكيل” .

وللحديث أطراف أخرى منها : “حسبنا الله ونعم الوكيل”، “كان آخر كلامه”. ومن غريب الحديث : “يوم النار”: المراد يوم أوقدوا له النار، ولما أخرج ابن مردويه عن أبي هريرة إذا وقعتم في الأمر العظيم “فقولوا حسبنا الله ونعم الوكيل” وقال أيوب زيد بن أرقم كما في الضياء عن أنس عنه صلى الله عليه وسلم: “كيف أنعم وصاحب الصور قد التقم القرن وحني الجبهة وأصغى السمع ينتظر متى يؤمر بالنفخ فينفخ”. قالوا يا رسول الله كيف نصنع قال: قولوا حسبنا الله ونعم الوكيل على الله توكلنا”. وأخرج ابن السني وابن عساكر عن أبي الدرداء:”من قال كل يوم حين يصبح وحين يمسى حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم سبع مرات كفاه الله ما همه من أمر الدنيا وأمر الآخرة صادقًا كان بها أو كاذبا، وأضاف في الكوكب الوقاد يروى أن المداوم عليها يبلغه الله تعالى أعلى مقامات الصالحين كان ذلك بنية أو بغير نية، فاشدد يدك بهذه الخاصية التي لا توجد لغيرها من أنواع الأذكار والأدعية والتوجهات فإنها لا تفيد إلا بنية وحضور القلب بالكليلة، وأن المواظب عليها كل يوم مائة أو مائتين لا تصبه فتنة ولا عظيم بلاء، ولو أن البلايا نزلت من السماء فعمت جميع الأرض لم يصبه منها شيء وكانت نجاة له ودافعة عنه شرور الدنيا والآخرة وبرزخا ومعادا لأنها جامعة شاملة لجميع معاني التعظيم والإجلال، فإذا قلت حسبي الله ونعم الوكيل فكأنك قد قلت قد اكتفيت بالله معبودا ومشهودا وناصرا ومانعا ونافعا وخالقا ورازقا واستغنيت به عن جميع الأرباب والأسباب واتخذته وكيلا ألجأ إليه في جميع الشدائد والآلام والأوصاب لأنه خير وكيل وأقدر كفيل. وأخرج الحكيم الترمذي عن بريدة:”من قال عشر كلمات عند دبر كل صلاة غداة وجد الله عندهن مكفيًا مجزيًا خمس للدنيا وخمس للآخرة حسبي الله لديني حسبي الله لما أهمني حسبي الله لمن بغى على حسبي الله لمن حسدني حسبي الله لمن كادني بسوء حسبي الله عند الموت حسبي الله عند المساءلة في القبر حسبي الله عند الميزان حسبي الله عند الصراط حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وإليه أنيب”.والحسبلة تلاوة وذكر أيضا لأنها من القرآن من كلام الله تعالى المعجز المتعبد به فلذلك أجرها وثوابها لا يحصيه ولا يعلمه إلا الله تعالى. لذلك لهج بها أئمة المتصوفة وجعلوها أصلا من أصول أورادهم التي عليها يعتمدون.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى