غرق قارب يحمل عشرات المهاجرين غير الشرعيين قبالة سواحل موريتانيا

افادت وسائل اعلام فرنسية أن  39 مهاجرا سريا لقوا مصرعهم  جراء حادث غرق تعرض له  قارب كان يقل نحو أربعين شخصا، قبالة سواحل موريتانيا، وتمكن أحد ركابها من الوصول إلى الشاطئ، حسبما أعلنت مفوضية الأمم المتحدة السامية للاجئين.

وكتب فنسان كوشيتيل المسؤول في المفوضية في تغريدة على تويتر “حادث غرق جديد قبالة نواذيبو لمركب يقل نحو أربعين شخصا وهناك ناج وحيد”.

وأضاف المسؤول الأممي في تغريدته، إن الناجي الوحيد من الحادث، يتلقى حاليا، الرعاية في أحد المستشفيات في موريتانيا ، مشيرا إلى أن جميع من كان على المركب قد ماتوا باستثناء شخص واحد يحمل الجنسية الغينية

وأضافت المصادر نقلا عن الناجي الوحيد، أن رفاقه كانوا يستقلون زورقا انطلقوا به من المغرب، قبل أن يتهالك بهم بين الأمواج.

إعلانات