ولد مولود يعلق على استقالة الحكومة وعمل لجنة التحقيق البرلمانية

عبر  رئيس حزب قوى التقدم المعارض، محمد ولد مولود عن ارتياحه لمايقوم به الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني من محاولات للاصلاح والتصالح مع الفرقاء السياسين مشيرا الى ان ذالك يعد خطوة مهمة في طريق الاصلاح والقطيعة مع الماضي

وقال ولد مولود في مقابلة مع قناة سكاي نيوز عربي،إن  أول هذه الخطوات هي قبول لجنة تحقيق برلمانية وقبول نتائجها، وهو ما تجسد بتبني مبدأ أن لا يكون في حكومته من هو ملاحق قضائيا، على حد قوله

واضاف  ولد مولود أن ولد الغزاوني عمل على تقارب الفرقاء السياسين ، مشيرا إلى أن هذا الأمر يبشر بالخير، خصوصا أن هناك ملفات عالقة بين المعارضة والسلطة ومن الضروري ايجاد حلول لها، وفق تعبيره.

وتطرق ولد مولود في مقابلته لموضوع لجنة التحقيق البرلمانية، مشيرا إلى أن عشرية الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز اكتنفها توجه غريب نحو النهب، وفق تعبيره.

وأوضح ولد مولود  أن لجنة التحقيق البرلمانية لم تكلف إلا ببعض ملفات فترة حكم  ولد عبد العزيز ، مشيرا إلى أن ملفات الفساد في العشرية السابقة  لا تعد ولا تحصى، على حد  قوله

إعلانات