هل سينجح المحققون في معرفة حجم الثروات المنهوبة خلال العشرية الاخيرة؟

قادت التحقيقات الجارية منذ ايام حول شبهات فساد اثارها تقرير لجنة التحقيق البرلمانية الى وجود ثروات هائلة من عقارات ومخازن للسيارات والشاحنات وارصدة بنكية بعد الاستماع الى مقربين من الرئيس السابق ولد عبد العزيز 

وتقول مصادر خاصة إن القضاء تحفظ فعلا على ممتلكات يعتقد انها للرئيس السابق وطلب من البنك المركزي تجميد أرصدة بنكية تابعة لمشمولين في التحقيق لارتباطها الوثيق بعمليات التحقيق الجارية منذ أكثر من أسبوع، وخاصة ملفات الاستحواذ على صفقات مشبوهة.

وبحسب بعض المصادر فإن التحقيقات قادت الى اكتشاف عمليات شراء واسعة بطريقة غير ر قانونية  للكثير من العقارات والسيارات، أغلبها قام به أشخاص وتنازلوا عنها بطريقة مشبوهة لصالح مقربين من الرئيس اضافة الىعمليات  شراء حديثة لأكثر من 70 سيارة،

إعلانات