canlı casino siteleri casino siteleri 1xbet giriş casino sex hikayeleri oku
أرشيف صحفي

مخاوف موريتانية من توطين الصحراويين في البلاد

نواكشوط- الشيخ بكاي- (أرشيف)-  يواصل الصحراويون اللاجئون في موريتانيا شراء العقارات في مدن الشمال الموريتاني، ما يثير خشية في موريتانيا من استقرار صحراوي دائم وسط جهود دولية هادفة الى ايجاد حل سلمي للنزاع في الصحراء بين المغرب وجبهة “بوليساريو”.

وعلى رغم أن موريتانيا تقف على الحياد من مجريات الأمور في الصحراء، فإنها تتأثر بما يدور على حدودها الشمالية. وتساند موريتانيا، التي اعتبرتها الأمم المتحدة مراقباً في الجهود الجارية منذ سنوات لايجاد مخرج من الأزمة، خطة الاستفتاء. ويقول المسؤولون أيضاً انهم سيدعمون أي صيغة يتفق عليها الطرفان، المغرب و”بوليساريو”.

ودخلت موريتانيا الحرب العام 1975 حيث اقتسمت الصحراء مع المغرب. لكن العسكريين الذين أطاحوا نظام الرئيس السابق المختار ولد داداه قرروا العام 1978 الخروج من الحرب والانسحاب في اطار اتفاق مع “بوليساريو”.
وعلى رغم هذا الانسحاب وذلك الحياد المعلن، لم تتمكن موريتانيا من الابتعاد كثيراً عن بؤرة الاهتمام، اذ كانت العمليات العسكرية تجرى أحياناً على أراضيها. وعموماً يجرى النزاع على بعد مئات من الأمتار من السكة الحديد التي تنقل خامات الحديد من المناجم في مدينة الزويرات الى ميناء التصدير في مدينة نواذيبو الشمالية الواقعة هي الأخرى على الحدود مع الصحراء الغربية.

وخلال السنوات العشر الأخيرة استقبلت مدن الشمال الموريتاني خصوصاً الزويرات ونواذيبو عشرات الآلاف من الصحراويين الخارجين من مخيمات “بوليساريو” في منطقة الحمادة الجزائرية، وذلك بعدما قررت الجبهة قدراً من الانفتاح وسمحت للاجئين بحرية الحركة.

ويمارس الصحراويون أنشطة اقتصادية مختلفة، ويتهم بعضهم بتهريب المواد الغذائية من مخيمات الصحراويين الى الشمال الموريتاني. ولوحظ أخيراً اهتمام متزايد للصحراويين بشراء المباني والقطع الأرضية في مدن الشمال الموريتاني. ولا يرتاح كثيرون لهذه الظاهرة التي يعتبرون انها قد تكون بداية لاستقرار نهائي للاجئين في شمال موريتانيا. ويعتقد بأن اطالة حال اللاحرب واللاسلم أمر من شأنه دفع الصحراويين الى الاستقرار في مناطق اللجوء.

ويصعب التفريق بين الموريتانيين والصحراويين لأنهم أبناء القبائل نفسها. وخلال فترة الحرب كان مألوفاً منظر الاخوة الذين يقاتل بعضهم مع “بوليساريو” بينما يتقلد بعضهم الآخر وظائف رسمية في جهاز الدولة الموريتانية.

” الحياة” الصادرة في لندن
2003-02-03

مقالات ذات صلة

‫100 تعليقات

  1. تنبيه: Beverly Bultron
  2. تنبيه: Global partnerships
  3. تنبيه: Public Administration
  4. تنبيه: Water Bath
  5. تنبيه: Political Internship
  6. تنبيه: best university egypt
  7. تنبيه: Endodontic Training
  8. تنبيه: Political Science
  9. تنبيه: Dentist Near Me
  10. تنبيه: Maillot de football
  11. تنبيه: Maillot de football
  12. تنبيه: Maillot de football
  13. تنبيه: rotary torso
  14. تنبيه: challenge sportif
  15. تنبيه: butterfly exercice
  16. تنبيه: neuropure
  17. تنبيه: Fiverr Earn
  18. تنبيه: Advance-Esthetic LLC
  19. تنبيه: fiverrearn.com
  20. تنبيه: fiverrearn.com
  21. تنبيه: french bulldog
  22. تنبيه: french bulldog size
  23. تنبيه: blockchain
  24. تنبيه: micro frenchies
  25. تنبيه: frenchie puppies
  26. تنبيه: Fiverr.Com
  27. تنبيه: Piano trade-in
  28. تنبيه: FUE
  29. تنبيه: Classic Books 500
  30. تنبيه: partners
  31. تنبيه: best university Egypt
  32. تنبيه: frenchie stud
  33. تنبيه: live sex cams
  34. تنبيه: live sex cams
  35. تنبيه: live sex cams
  36. تنبيه: FiverrEarn
  37. تنبيه: french bulldog
  38. تنبيه: FiverrEarn
  39. تنبيه: FiverrEarn
  40. تنبيه: FiverrEarn
  41. تنبيه: website builder
  42. تنبيه: pearl
  43. تنبيه: Slot Online
  44. تنبيه: Scientific Research
  45. تنبيه: Kampus Islam Terbaik
  46. تنبيه: live sex cams
  47. تنبيه: rare breed-trigger
  48. تنبيه: 늑대닷컴
  49. تنبيه: Bonus cashback
  50. تنبيه: nangs delivery sydney
  51. تنبيه: Skincare for pores
  52. تنبيه: resort lake placid
  53. تنبيه: 44 mag ammo
  54. تنبيه: 44-40 ammo
  55. تنبيه: quick nangs delivery
  56. تنبيه: itsmasum.com
  57. تنبيه: chatrandom text
  58. تنبيه: itsmasum.com

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى