أخبار وتقاريرمواضيع

المعلمون في الزويرا يممدون اضرابهم التحذيري إلي الغد

قال نقابي في مدينة الزويرات ل “مورينيوز” إن المعلمين مددوا إضرابا تحذيريا بدأوه صباح اليوم إلي يوم غد في انتظار إيجاد حل لمشكل تعليق رواتب جميع المعلمين في ولاية تيرس,
وكان المعلون أعطوا مهلة حتي منتصف نهار اليوم للدخول في إضراب شامل مالم يتم التوصل إلي حل.
وقال النقابي واسمه بابا صو إن المعلمين “مددوا المهلة، وما يزال نشاطهم في حدود اعتصام في مقر ات العمل”، إلا أنه حذر من أنهم سيدخلون مرحلة الاضراب إذا لم يحصلوا علي رواتبهم.
وكان مقررا أن يعقد ممثلون عن المعلمين اجتماعا مع والي المنطقة لكن زيارة يقوم بها وزير الداخلية وقائد أركان الدرك حالت دون ذلك.

وعلقت رواتب جميع المعلمين في الولاية استنادا فيما يبدو إلي قرار من وزيرة الوظيفة العمومية ضمن نحو خمسة آلاف من الموظفين والوكلاء العقدويين. ولم تفهم بعد ملابسات المشكل الذي وصف بالخاطئ والغير عادل من طرف كثيرين. وقد طال الإجراء مسؤولين كبارا يمارسون عملهم في شكل طبيعي من بينهم مستشار في رئاسة الدولة.
وجاء الإجراء في إثر إحصاء للموطفين نفذ في يناير الماضي بتعليمات من رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز.
ويقول مسؤولون في قطاعات تضررموظفوها أكثر إنهم لم يكونوا وراء نعليق رواتب موظفين يمارسون نشاطهم بشكل طبيعي.
ويتجه المتابعون إلي تحميل قطاع الوظيفة العمومية وبعض مصالح وزارة المال المسؤولية عن هذه الأخطاء.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى