أخبار وتقاريرمواضيع

تهمة الارهاب لسبعة أشخاص والافراج عن 11

وجه قاض موريتاني تهمة ” المشاركة في اختطاف” الأسبان الثلاثة والضلوع بأعمال إرهابية لسبعة أشخاص موريتانيين واجانب وأمر بحبس خمسة منهم وابقاء الآخرين تحت المراقبة القضائية.

واوضح بيان أصدرته نيابة محكمة نواكشوط اليوم الاثنين ان قاضي مكافحة الارهاب وجه تهما تفصيلية بحق السبعة شملت المشاركة في جنايات المساس المتعمد بحياة الأشخاص وسلامتهم واختطافهم واحتجازهم دون أمر السلطات المختصة، وإبرام اتفاقية بعوض بهدف التصرف في حرية الغير وتقديم السكن والمأوى ووسائل أخرى تمنع من العثور على مرتكب عمل إرهابي، ومساعدة مطلوب للعدالة في الهرب وتقديم وسائل للعيش لمرتكب عمل إرهابي.

واصدر القاضي امرا بأن لا وجه للمتابعة بحق ثلاثة عشر آخرين لعدم ارتكابهم لمخالفات أو فعل مخالف للقانون.

وكان ثمانية عشر شخصا يشتبه في وجود ارتباطات لهم مع المشتبه فيه الرئيسي في عملية خطف الرعايا الأسبان بين نواكشوط ونواذيبو يوم نوفمبر الماضي المدعو عمر الصحراوي الذي ما يزال قيد التحقيق قد مثلوا أمام وكيل الجمهورية في نواكشوط أمس الأحد واليوم الاثنين

وكانت النيابة العامة.عن أحد عشر شخصا من الذين شملهم ملف الصحراوي ومن بينهم محمد سالم ولد المرابط ومريم بنت المختار.، عيشه بنت اكريكد، محمد سالم ولد المختار، حمادي ولد الناجي، محمد الحسن ولد العيساوي، الحسن ولد بللاله
.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى