أخبار وتقاريرمواضيع

وزيرة الحارجية الموريتانية تنفي المفاوضات بشأن المختطفين الاسبان

نفت وزيرة الخارجية الموريتانية الناهه بنت مكناس وجود أي اتصالات أو مشاورات بشأن لافراج عن معتقلين سلفيين موريتانيين مقابل إطلاق سراح مختطفين غربيين.

وقالت الوزيرة التي تحضر في الجزائر أعمال اجتماعات وزراء خارجية سبع من دول الساحل والصحراء مخصص لبحث تهديد القاعدة إن موقف موريتانيا ثابت من الموضوع .

وكانت صحيفة “الباييس” الاسبانية أشارت في نشرتها لالكترونية الي قبول موريتانيا التفاوض بشأن لافراج عن سلفيين معتقلين لديها مقابل إطلاق تنظيم القاعدة الذي يقوده
أبو مصعب عبد الودود، ( عبد الملك دروكدال ) سراح مختطفين إسبان.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى