أخبار وتقاريرمواضيع

فرضية محاولة الاختطاف مرجحة

ما تزال المعلومات شحيحة بشأن اعتراض مسلحين ملثمين سيارة بها ركاب أجانب بالقرب من السفارة الفرنسية في نواكشوط ليل الاربعاء – الخميس ، فيما ترجح مصادر أمنية فرضية محاولة الاختطاف.

وقال شهود عيان إن مسلحين أوقفا سيارة وأطلقا النار لاجبار الركاب علي الامتثال، غير أنهما لاذا بالقرار بعد تدخل رجال شرطة لم يكونوا بعيدين

.

ورجحت مصادر في جهاز الامن فرضية محاولة الاختطاف مقللة من أهمية ما أوردته بعض التقارير بشأن عملية تلصص، لكن تكتم السلطات الامنية علي الموضوع يفتح الباب لأمام مختلف الروايات.

وقال شهود عيان ل “مورينيوز” إنهم شاهدوا شخصين وهما يركضان بعد سماع إطلاق النار.

و تبحث الشرطة عن المهاجمين اللذين أطلقت النار باتجاههما لكنها لم تفلح في الامساك بهما.

وشهدت موريتانيا خلال الشهور الأخيرة عمليات خطف للأجانب كان من بينها اختطاف ثلاثة من عمال الإغاثة الاسبان في وضح النهار علي الطريق الرابط بين نواكشوط ومدينة نواذيبو شمال البلاد.

وتقول السلطات إنه تم اعتقال كل المتورطين في عمليات الاختطاف تلك التي تبنتها منظمة القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي

ويصادف السابع من مارس أيضا تاريخ المواجهات التي جرت في شوارع العاصمة نواكشوط بين مسلحين سلفيين وقوات الامن

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى