أخبار وتقاريرمواضيع

واشنطن تمول 5 مشاريع لفائدة تجمعات قروية

ترأس اليوم السيد مارك بولوير سفير الولايات المتحدة الأمريكية في موريتانيا بمبنى السفارة، حفلا للتوقيع على خمس اتفاقيات تمويل مع تجمعات قروية. ويمثل هذا الحفل انطلاقة الأنشطة السنوية لبرنامج المساعدة الذاتية. وتبلغ الميزانية المرصودة لهذه التجمعات50،000 دولار، أي ما يبلغ أكثر من ثلاثة عشر مليون أوقية.

و تقع هذه التجمعات المستفيدة في خمس ولايات مختلفة. و سوف تغطي المشاريع المذكورة عدة أنشطة من بينها توفير مياه الشرب والصحة والزراعة و المساعدة الاجتماعية. و ستستفيد أكثر من 10000 شخص من هذه المشاريع الموزعة على سبع قرى.
و قد حضر الحفل العديد من كبار الشخصيات.

و فيما يلي لائحة بأسماء المنظمات غير الحكومية التي استفادت من المعونة الأمريكية:
1) عمر ديوب، تعاونية البرور، مدينة كيفه
2) داده بنت محم، بلدية غونغل
3) محمد ولد امحمد، بلدية غونغل
4) بداه ولد أحميد، بلدية أمبلال
5) توتو بنت عاشور، بلدية بوصطيله

ذكر بيان للسفارة الامريكية حصلت ” مورينيوز” علي نسخة منه أن هذه المساعدة تؤكد التزام الولايات المتحدة بتقديم الدعم، مهما كان الظروف لشعب موريتانيا. و باعتبار هذه التجمعات الخمس أساسا للديمقراطية الشعبية، يكون هذا الدعم المقدم لها هو أبسط جهد لتشجيع الثقافة الديمقراطية ولإرساء دولة القانون.

وكانت واشنطن قد أقفت ضخ مساعداتها الى موريتانيا احتجاجا على الانقلاب العسكري في 6 اغسطس لكننها سرعان ما أشادت بنزاهة الانتخابات وطوت صفحة التوتر مع السلطة واستأنفت تعاونها مع نواكشوط.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى