منوعات

الكوكب الجهنمي.. حيث يتبخر الحديد

نواكشوط – مورينيوز – اعلن علماء فلك من وكالة الفضاء الأميركية “ناسا”، عن اكتشافهم كوكبا غازيا تصل فيه درجة الحرارة إلى معدل هائل حتى أنه يشهد تبخرا لمادتي الحديد والتيتانيوم.
وبحسب ما نقلت صحيفة “مترو” البريطانية، فإن الكوكب “الجهنمي” الذي يتكون في أغلبه من الهيدروجين ونواة صلبة صغرى، يمتاز بمواصفات يجري رصدها لدى النجوم في العادة.

وأوضح الباحثون أن الكوكب الجديد ليس أكثر حرارة من الشمس، لكن يتجاوز الطاقة الموجودة في أي نجم آخر في المجموعة الشمسية.

ويضيف علماء “ناسا” أن حرارة الكوكب “الحارق” الذي أُطلق عليه اسم “KELT-9b” تناهز 4300 درجة مئوية وبذلك يكون أكثر الكواكب المعروفة حرارة.

ويفوق حجم الكوكب الغازي الكبير كوكب المشتري بقرابة ثلاث مرات (2.8)، لكن “الكوكب الجهنمي” أقل كثافة بواقع النصف.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى